أخبار عاجلة

مركز حقوقي يطالب بعدم التحقيق مع الناجين من «كارثة سانت كاترين»

طالب مركز «النديم للعلاج والتأهيل النفسي لضحايا العنف» بنقل الناجين الأربعة من كارثة سانت كاترين، التي راح ضحيتها 4 أشخاص آخرين، إلى القاهرة، وأشار إلى علمه بأنه سيتم إجراء تحقيق مع هؤلاء الناجين، مطالبًا بوقف تلك التحقيقات المحتملة بسبب «حالتهم النفسية».

وقال فيما سماه «تليجراف عاجل» إلى المستشار هشام بركات، النائب العام، بشأن الناجين من الكارثة، نشره، الأربعاء، في صفحته على «فيس بوك»: «نما إلى علمنا بأن تحقيقات تتم أو ستتم مع الناجين من العاصفة الثلجية في سانت كاترين، والمحجوزين الآن في مستشفى سانت كاترين».

وأضاف «تليجراف» الذي وقع عليه 5 أطباء من المتخصصين في مجال الطب النفسي، والعاملين في المركز، من بينهم الناشطة الحقوقية عايدة سيف الدولة «في ضوء تخصصنا في مجال الطب النفسي عمومًا وطب نفسي الصدمة بشكل خاص، وحيث إن هؤلاء الناجين قد تعرضوا لخبرة شبيهة بالموت (near death experience)، مع ما يرافقها من مشاعر صدمة واضطرابات في الذاكرة وتشوش إدراك الواقع واضطرابات وجدانية عنيفة، نطالب بوقف التحقيق فورًا مع الأربعة الناجين».

كما طالب المركز بـ«نقل الناجين إلى القاهرة فورًا، حيث تتوفر إمكانيات العلاج الطبي والنفسي، وذلك لتلافي أي مضاعفات نفسية قد يصعب علاجها في حال تأخره».

وقال المركز في تدوينة سابقة له «نما إلى علمنا الآن أن وزير الصحة أصدر قرارًا بنقل الناجين من كارثة سانت كاترين إلى مستشفى شرم الشيخ، والنيابة ترفض تنفيذ القرار بسبب التحقيقات»، معلّقًا بقوله «هذه التحقيقات باطلة، تدور مع أشخاص ناجين من صدمة موت محقق، وأقوالهم لا يعتد بها لأنهم في حالة صدمة».

وارتفع عدد ضحايا كارثة سانت كاترين إلى 4 قتلى، بعدما أفادت مصادر أمنية بجنوب سيناء، الأربعاء، بأنه تم العثور على جثة المخرج محمد رمضان، الذي كان مفقودًا، في منطقة تسمى «فرش الأرانب» بوادي جبال، فضلاً عن إصابة 4 آخرين، وكان الثمانية يقومون برحلة في مناطق جبلية في سانت كاترين، وواجهوا عاصفة ثلجية نادرة.