أخبار عاجلة

«كي مون» يطالب بمحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات في جنوب السودان

«كي مون» يطالب بمحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات في جنوب السودان «كي مون» يطالب بمحاسبة المسؤولين عن الانتهاكات في جنوب السودان

طالب الأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، الأحد، بضرورة محاسبة المسؤولين عن الانتهاكات في جنوب السودان، في الوقت الذي اتهمت فيه جوبا المتمردين «بإعداد الآلاف من ميليشيا الشباب للقتال في جنوب السودان».

وقال المتحدث باسم «كي مون»، إن «جميع أعمال العنف والاعتداءات وانتهاكات حقوق الإنسان، يجب أن تتوقف فورًا».

وأضاف: «يجب أن يعاقب المسؤولون عن الانتهاكات على أفعالهم»، داعيًا جوبا وجميع الأطراف التنازعة إلى «ضمان حماية حقوق وسلامة المدنيين».

وجددت حكومة جنوب السودان، السبت، اتهامها لنائب الرئيس السابق، رياك مشار، بتعبئة آلاف الشباب المسلحين لمهاجمة مواقعها، وقال المتحدث باسم ، مايكل ماكوي، إن «(رياك) يجند شبابه من قبائل النوير، بأعداد تصل إلى 25 ألف شخص، ويريد استخدامهم لمهاجمة الحكومة في جونقلي».

ومن جهة أخرى، قال المتحدث باسم المتمردين، موسى رواي، إن نائب الرئيس السابق «لا يعبئ قبيلته»، لافتًا إلى أن هؤلاء الشباب الذين تتحدث عنهم الحكومة هم «جنود في الجيش، قرروا طوعًا حمل السلاح ضد الحكومة».

ويشهد جنوب السودان، منذ 15 ديسمبر، معارك عنيفة، بعد محاولة انقلاب اتهمت فيها حكومة جنوب السودان، نائب الرئيس السابق، رياك مشار.

SputnikNews

شبكة عيون الإخبارية