الألياف الغذائية تحافظ على الحركة المنتظمة للأمعاء

الألياف الغذائية تحافظ على الحركة المنتظمة للأمعاء الألياف الغذائية تحافظ على الحركة المنتظمة للأمعاء

يحتاج كل جسم إلى قدر من الألياف الغذائية، التى تعتبر هامة بالنسبة للجسم، وتمده بالعديد من العناصر الغذائية اللازمة لنموه.

أوضح الدكتور أحمد بيبرس، خبير التغذية، أن هناك أنواعا متعددة من الألياف الغذائية، التى تعتبر نوعا من الكربوهيدرات غير القابلة للهضم، كما أنها هامة وضرورية للصحة، مشيرا إلى أنها تتكون من نوعين أساسيين، النوع الأول، وهو ذلك غير القابل للذوبان، مما يحافظ على الحركة المنتظمة للأمعاء، وذلك من خلال امتصاص الذى يقوم بدور هام فى تليينها وتتواجد تلك الألياف فى الأطعمة المصنوعة من القمح الكامل، كالخبز وأيضا المكسرات والبذور والفواكه والخضار.

وعن النوع الثانى منها، قال بيبرس إنها تتواجد فى الفواكه كالتفاح والموز والخضار، والبقوليات، والحبوب الكاملة كالشوفان، مشيرا إلى أنه من أهم فوائدها أنها تبطئ عملية إفراغ المعدة، مما يساعد على الإحساس بالشبع لفترةٍ أطول، موضحا أنها هامة للجسم ومفيدة لهؤلاء الذين يسعون لإنقاص الوزن.

وأضاف أن الألياف تعمل على خفض مستوى الكوليستيرول فى الدم، وهذه أمور هامة لذا لابد من تناول الألياف يوميا، حتى يتمكن الجسم من الحصول على ما يحتاجه منها، قائلا "وللأسف الشديد إن العادات الغذائية الخاطئة التى نتبعها، هى تلك التى تعمل على عدم إمداد الجسم بكل ما يحتاجه من مواد غذائية، مما يحدث نقصا فى تلك المواد، وبالتالى يعرضنا للأنيميا وفقر الدم، وعدد كثير من الأمراض"، ناصحا بأهمية الانتباه لإمداد الجسم بكافة العناصر الغذائية.
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية