أخبار عاجلة

وزير التعليم لـ«الوطن»: تحويل 22 «معلمة إخوانية» لوظائف إدارية بعد احتفالهن بـ«تفجير المنصورة»

وزير التعليم لـ«الوطن»: تحويل 22 «معلمة إخوانية» لوظائف إدارية بعد احتفالهن بـ«تفجير المنصورة» وزير التعليم لـ«الوطن»: تحويل 22 «معلمة إخوانية» لوظائف إدارية بعد احتفالهن بـ«تفجير المنصورة»

كتب : توفيق شعبان الخميس 26-12-2013 23:48

كشف الدكتور محمود أبوالنصر، وزير التربية والتعليم، عن قراره بتحويل 22 معلمة تنتمى لجماعة الإخوان «الإرهابية» إلى الشئون القانونية، تمهيدا لتحويلهن إلى وظائف إدارية، على خلفية احتفالهن بتفجير مبنى مديرية أمن الدقهلية، أثناء وجودهن بالمدرسة الثانوية الفنية بأجا.

وقال تعليقاً على قرار باعتبار جماعة الإخوان «منظمة إرهابية»، فى تصريحات لـ«الوطن»، إن العملية التعليمية لا تخلو من عناصر الجماعة، مؤكداً أن أى معلم «إخوانى» سيمارس العمل السياسى داخل المدرسة، سيعاقب بالتدرج من التحويل للشئون القانونية والتحويل لوظيفة إدارية، لتطبق عليه أقصى عقوبة فى حال عدم استجابته لقرار عدم الحديث فى السياسة بالفصل نهائياً من التربية والتعليم. وأوضح أن الوزارة مستمرة فى إجراءات التفتيش والإنذار للمدارس المملوكة للإخوان، لحين صدور الحكم البات من المحكمة بشأن هذه المدارس، لتقوم الوزارة بالتحفظ عليها فوراً عقب صدور الحكم. وأشار إلى أن قرار حل مجلس نقابة المهن التعليمية «الإخوانى» من عدمه، خارج عن اختصاص الوزارة، وذلك لأن النقابة تتبع وزارة التضامن الاجتماعى، التى تختص وحدها بإصدار القرارات الخاصة بها.

من جهة أخرى، أكد وزير التربية والتعليم أن الوزارة شكلت لجنة فورية لتفقد المدارس الموجودة بمدينة نصر، التى شهدت انفجار عبوة ناسفة فى أوتوبيس نقل عام، أمس، بالقرب من «مجمع مدارس الملك فهد»، بهدف تفقد المنطقة، والتأكد من عدم إصابة أى طالب أو إحداث تلفيات بأى مدرسة فى هذه الأحداث. وأوضح أن الدراسة لم تتأثر بمجمع المدارس، حيث تعقد امتحانات النقل، مشيراً إلى أن قوات الأمن تمكنت أثناء تمشيط مكان الانفجار من العثور على عبوتين ناسفتين وتم إبطال مفعولهما، مؤكدا أن امتحانات النقل تسير بصورة طبيعية ولم تتأثر بالحادث وجارٍ المتابعة.

وقال إن الوزارة وقعت بروتوكولات مع وزارتى الدفاع والداخلية، لتأمين امتحانات منتصف العام التى تبدأ فى الثانى من يناير المقبل، موضحاً أن هذه الخطة سيبدأ العمل بها اعتباراً من يوم الأحد المقبل، لافتاً إلى الاستعانة بخبراء مفرقعات لتأمين المدارس خلال الامتحانات، وتمشيط الأسوار، فضلاً عن التشديد على أمن المدارس بعدم السماح لأى سيارة بالوقوف أمام المدارس مهما كانت الأسباب، والإبلاغ عن أى شخص يشتبه به فوراً. وأكد «أبوالنصر» تجهيز غرفة مركزية للعمليات بديوان الوزارة تتصل مباشرة بمديريات الأمن فى جميع المحافظات، إضافة إلى وجود غرفة فرعية بكل مديرية تعليمية، لسرعة التواصل بين الوزارة والأمن والمديريات لحل أى مشكلة قد تطرأ خلال سير الامتحانات.

DMC

شبكة عيون الإخبارية