أخبار عاجلة

ارتفاع نسبة البطالة من جديد فى فرنسا خلال الشهر الماضى

ارتفاع نسبة البطالة من جديد فى فرنسا خلال الشهر الماضى ارتفاع نسبة البطالة من جديد فى فرنسا خلال الشهر الماضى

بعد انخفاض معدل البطالة فى أكتوبر ارتفع عدد العاطلين عن العمل فى فرنسا خلال نوفمبر مع تسجيل 17800 طالب عمل إضافى ليصل عدد هؤلاء إلى 3,29 ملايين كما أعلنت وزارة العمل الخميس، وخلال أكتوبر وفى نهاية ارتفاع شبه مستمر منذ أبريل 2011 سجل عدد طالبى العمل انخفاضا واضحا (-20500) ما جعل الرئيس فرنسوا هولاند يقول إن عكس مؤشر البطالة الموعود "قد بدأ".

ولكن خلال نوفمبر عادت المؤشرات إلى دائرة الخطر مع تسجيل 17800 طالب عمل جديد ليصل عدد هؤلاء إلى 3,29 ملايين وهو عدد يقترب من رقم قياسى جديد، لكن مع إضافة العاطلين الذين مارسوا عملا جزئيا أو بعقود قصيرة الأجل يميل الاتجاه مع ذلك إلى الانخفاض بمقدار 6900 طلب عمل أقل أى 4,87 ملايين.

وقد دفع ذلك وزير العمل ميشال سابان إلى القول إن التحول العكسى "بدا بالفعل فى الفصل الرابع"، ولتغيير الاتجاه فى الفصل الرابع من 2013 وبداية 2014 يعول وزير العمل فى المقام الأول على الوظائف المساعدة، ومع نسبة بطالة تزيد على 10% والزيادة الكبيرة للعمل بدوام جزئى نتيجة استحالة العثور على وظيفة كاملة الدوام، يبقى المشهد الاجتماعى فى فرنسا قاتما، وفى تقديراته الأخيرة توقع معهد الإحصاء إن يعود معدل البطالة لتسجيل ارتفاع طفيف منتصف العام المقبل بعد فترة من الاستقرار.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية