أخبار عاجلة

الدعاة بعد «زيادة رواتب المعلمين»: «إحنا ولاد البطة السودا»

الدعاة بعد «زيادة رواتب المعلمين»: «إحنا ولاد البطة السودا» الدعاة بعد «زيادة رواتب المعلمين»: «إحنا ولاد البطة السودا»

كتب : وائل فايز منذ 30 دقيقة

سادت حالة من الغضب بين أئمة وزارة الأوقاف بعد إعلان زيادة رواتب المعلمين 526 جنيهاً بدءاً من يناير المقبل، وإغفال الدعاة رغم استلام رئاسة الجمهورية لمطالبهم التى أبرزها «كادر الدعاة»، وطالبوا الدكتور حازم الببلاوى، رئيس الوزراء، والدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف، بمعاملتهم بالمثل، أسوة بالأطباء والمعلمين، حتى يتمكنوا من أداء رسالتهم على أكمل وجه. وطالب الشيخ عبدالناصر بليح، المتحدث باسم نقابة الدعاة المستقلة، بتحسين حال الأئمة والدعاة من أجل مصلحة البلاد، داعياً لتطبيق الكادر المقدم لرئاسة الجمهورية على وجه السرعة، وقال إن: الدعاة ليسوا أقل من الفئات الأخرى، ويقع على كاهلهم دور هام وخطير متمثل فى مواجهة التشدد والتيارات والفصائل التى تستغل الدين مطية لأغراض سياسة، مشدداً على أن إهمال الدعاة يضر بالدعوة ويفتح المجال أمام الفكر المتطرف. من جهته، قال الشيخ محمود الأبيدى، عضو حركة «أئمة بلا قيود»: إن الدولة تعامل الدعاة وكأنهم أبناء البطة السوداء، ولا يصح بأى حال ترك الدعاة يعملون فى مهن متدنية كسائقى «توك توك»، و«فواعلية ونجارين» لتحسين دخولهم، وبعدها يتم اتهام الدعاة بالتقصير فى أداء واجبهم، وطالب الأبيدى الحكومة برفع الظلم الواقع على الدعاة.

فيما أشار الشيخ أحمد البهى، إمام مسجد سيدى جابر بالإسكندرية، إلى أن الأئمة يشعرون بحالة من الغبن، لأن الدولة تتجاهلهم، وهم لا يشاركون فى أى مظاهرات داعية لمطالب فئوية.

DMC