أخبار عاجلة

"الرقابة على الصادرات والواردات" تمنع تهريب 14 طن جلد خام إلى تركيا

كشف مصدر مسئول بميناء الإسكندرية عن إحباط تهريب جلود خام "ويت بلو"، ممنوع تصديرها بقرار من قبل وزارة الصناعة والتجارة، وهى عبارة عن حاوية بها 5 "بالتات" زنة 14.22 طن بقيمة 100 ألف دولار إلى تركيا.

وقامت الهيئة العامة للرقابة على الصادرات والوردات بتحرير محضر، حصل "اليوم السابع" على نسخة منه، ويفيد المحضر بأنه فى يوم السبت الموافق 7 ديسمبر 2013 قامت اللجنة المشكلة من الجمارك "جمرك الصادرات" والهيئة العامة للرقابة على الصادرات والواردات ومكافحة التهريب الجمركى بفتح الحاوية رقم 303042/9 مشمول شهادة الإجراءات رقم 35505 باسم "ياسر عبد الكريم إسماعيل"، المقيدة لتصدير جلود "كراست" بعدد خمس "بالتة" ووزن 7 أطنان بقيمة 50358 دولار.

ويشير المحضر إلى أنه تبين من الكشف والمعاينة الأولى فى حضور د.مصطفى منصور مدير عام فحص الصادرات بالهيئة بناء على اشتباه رأفت محمد فى الحاوية بأن بها أصناف محظورة ويمنع تصديرها طبقا وزارة التجارة فى 4 ديسمبر 2013 على شمول البيان الجمركى أعلاه، وبالكشف بالمعاينة بلجنة الجمارك تحت إشراف أحمد كامل وممدوح جابر تبين أنه تم إخفاء الأصناف المحظورة، وهى عبارة عن خمس "بالتات" خلف "بالتة" من جلد "كرست" وأربعة عبارة عن جلد "ويت بلو" محظور تصديره، حيث قام بوضع "البالتة" المسموح بتصديرها أمام الحاوية وقيمة البيان الجمركى 50.358 دولار ولوزن ووزن الصنف المحظورة 14.220 طن حيث أن الوزن المقر عنه 7 طن لأحمال الحاوية وتبين أن الوزن الفعلى 14.200 طن بقيمة 100 آلاف دولار طبقا لإقرار صحاب الشأن أن 7 أطنان تساوى 50 ألف دولار والفعلى 14 طنا تساوى 100 ألف دولار.

وأوضح المحضر أنه تم تحرير عينات ثلاثين قانونا من المشمول، وجار إعادة الفحص على الهيئة على العامة للصادرات وتوقيع من اللجنة من العينات المحظورة.

من جانبه، قال مصدر بغرفة صناعة الجلود وعضو باتحاد الصناعات، إن هيئة الرقابة على الصادرات تضع، مع هيئة الجمارك، جميع القرارات التى من شأنها وضع رقابة مشددة على عمليات التهريب، مشيرا إلى أنه لا توجد معامل ذات فاعلية جيدة وليس لدينا خبراء حكوميين لكتابة التقارير وقضية التهريب ليست متوقفة على الرقابة والحملات، والعامل الرئيسى فى ذلك هو عدم قدرة المعامل على تحديد مدى الجودة للمنتجات أو العمل بكفاءة، فضلاً عن تقاعس كلها فى إنشاء معامل حديثة والاعتماد على النتائج السريعة.

1.jpg

G52a9beb24c181.jpg

G52a9beb32c9a2.jpg

مصر 365