أخبار عاجلة

وزير المالية يقرر عدم التجديد لـ"جوهر" وتنفيذ حكم القضاء

تنفيذاً لحكم محكمة القضاء الإدارى، أصدر الدكتور أحمد جلال، وزير المالية، قراراً بوقف تنفيذ قرار سابقه فياض عبد المنعم بندب أيمن جوهر، رئيس قطاع مكتب وزير المالية السابق، كمستشار "أ" بقطاع الأمانة العامة.

وأكد القرار، الذى حصل "اليوم السابع" على نسخة منه، الصادر برقم 495 لسنة 2013، أنه لن يتم التجديد لأيمن جوهر كرئيس لقطاع مكتب وزير المالية، حيث انتهت مدة تعيينه بقرار رئيس مجلس الوزراء فى 26 أكتوبر الماضى.

وأعلنت وزارة المالية موقفها من عدم التجديد لجوهر كرئيس لقطاع مكتب الوزير، وقرر وزير المالية نقله لوظيفة مستشار "أ" من ذات الدرجة بقطاع مكتب وزير المالية بمرتبه الذى كان يتقاضاه مضافا إليه البدلات المقررة للوظيفة المنقول إليها، اعتبارا من تاريخ انتهاء مدة شغله لوظيفة رئيس قطاع مكتب الوزير.

وبهذا يصبح منصب رئيس قطاع مكتب الوزير شاغراً، حيث انتدب إليه عاطف ملش، رئيس قطاع الموازنة العامة، بعد تولى الحالية، ولم يتم تعيين أى شخص عليه.

وقالت مصادر بالوزارة، إنه من المرجح خلال الفترة المقبلة أن يتم الإعلان عن شغل وظيفة رئيس قطاع مكتب وزير المالية بالتعيين وليس الندب.

وأكد صدور هذا القرار ما نشرته "اليوم السابع" الأسبوع الماضى، بعد صدور حكم القضاء الإدارى بإلغاء قرار وزير المالية السابق فياض عبد المنعم بندب أيمن جوهر رئيس قطاع مكتب وزير المالية السابق كمستشار "أ" بقطاع الأمانة العامة، بعدم نية الوزارة التجديد لجوهر فى منصب رئيس القطاع.

وكان الدكتور فياض عبد المنعم، وزير المالية السابق، قد أصدر قرارا بإقالة أيمن جوهر، رئيس القطاع السابق، من منصبه، وإحالته لمنصب مستشار "أ" بقطاع الأمانة العامة بالوزارة، وإبعاده عن أى عمل تنفيذى فى شهر يونيو الماضى، لاتهامه بإخفاء ملفات مهمة، وتم تشكيل لجنة من مستشارى الوزير وقتها لفحص محتويات مكتبه.

وجاء قرار المحكمة، خاصة أن جوهر تم تعيينه بهذا المنصب بناءً على قرار من رئيس مجلس الوزراء السابق هشام قنديل، وبالتالى لا يجوز للوزير إقالته من منصبه سوى بقرار من رئيس الوزراء، وهو ما لم يحدث.

وتسببت أنباء صدور الحكم قبل أيام فى حالة شديدة من الارتباك بالوزارة، خاصة مع وجود عاطف ملش رئيس قطاع الموازنة، منتدبا لرئاسة قطاع مكتب وزير المالية، وهو ما يستبعد معه إمكانية عودة جوهر فى هذا المنصب.

والمثير فى الأمر أن قرار الوزير بعدم التجديد لأيمن جوهر كرئيس لقطاع مكتب الوزير قد أثار المخاوف لدى العديد من العاملين بالقطاع بل والوزارة بأكملها، خاصة مع إمكانية صدور قرار بتعيين عاطف ملش رئيسا له بعد المسابقة التى تعمل الوزارة على إجرائها سريعا، فى الوقت الذى كانت هناك رغبة لدى البعض بعودة جوهر للمنصب مرة أخرى حتى يكون هناك توازن للقوى داخل الوزارة، رغم مطالبة العديد من العاملين بالوزارة ومصالحها بإقالة جوهر من مصبه وقت توليه رئاسة القطاع فى فترة الوزير الأسبق ممتاز السعيد.

وبحسب المصادر، لم يتبق على خروج عاطف ملش المنتدب الحالى لرئاسة القطاع سوى أشهر قليلة تنتهى فى إبريل المقبل، وهو ما يسعى قبلها للحصول على منصب رئاسة قطاع مكتب الوزير بالتعيين.
>1%20(2).jpg

G527b9197ed054.jpg
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية