أخبار عاجلة

الأطفال المصابون بالسرطان أكثر استهدافا للإصابة بالاكتئاب النفسى

الأطفال المصابون بالسرطان أكثر استهدافا للإصابة بالاكتئاب النفسى الأطفال المصابون بالسرطان أكثر استهدافا للإصابة بالاكتئاب النفسى

أشار الأستاذ الدكتور مدحت عبد الحميد أبو زيد أستاذ ورئيس قسم علم النفس بكلية الآداب جامعة الإسكندرية، إلى أن الأطفال المصابين بالسرطان أكثر استهدافا للإصابة بالاكتئاب النفسى، قائلاً لقد أشار الطبيب الإغريقى جالينوس إلى أن احتمال إصابة المكتئب بالسرطان، يفوق احتمال إصابة السعيد به، ويؤكد "لاشمان أنه منذ القرنين الماضيين، أثبتت الملاحظات الأولية التى أجريت على مرضى السرطان، وجود استجابات انفعالية سلبية من اكتئاب وحزن ويأس وفقدان الأمل فى الفترة التى تسبق المرض فضلا عن بداية ظهور الشكاوى الجسمية، وضعف النشاط الحركى، وانخفاض الطاقة، ومشكلات الشهية والطعام، ومشكلات الألم الجسمى، ومشكلات النوم، وعدم الراحة الجسمية، والتأخر النفسى الحركى، والاستشارة، والحساسية المفرطة، وتقويم ذات سالب، والانسحاب والانعزال والوحدة والانطواء والاختلاء بالذات، وتغيرات ملحوظة فى السلوكيات المدرسية وظهور مشكلات مدرسية جديدة، تشاؤم.

وأوضح أبو زيد من الدراسات التى أكدت استهداف الأطفال المصابين بالسرطان للإصابة بالاكتئاب ـ ما يلى: دراسة كاننج مع آخرين ودراسة وركيل، ودراسة مان مع آخرين.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية