تراجع واردات اللحوم السودانية بنسبة 60%

تراجع واردات اللحوم السودانية بنسبة 60% تراجع واردات اللحوم السودانية بنسبة 60%

كتب : جهاد الطويل منذ 44 دقيقة

تراجع معدل استيراد اللحوم الحية من السودان بنسبة اقتربت من الـ60%، مدفوعة بانتفاضة الخرطوم ضد حكم البشير، خاصة أن السودان تعد من أهم مصادر الاستيراد الحيواني لمصر.

وقال سيد النواوي، مستورد لحوم، إن هناك صعوبات تواجه عمليات الاستيراد أهمها النقل البحري والبري بين والسودان، ولا يوجد طرق كافية للتنقل سوى حلايب وشلاتين، إلا أنه أطول الطرق، ما يؤدي إلى زيادة التكلفة التي تقلل هامش الربح، وتجعل الاستيراد غير مجدٍ، فضلًا عن ارتفاع المخاطر على هذا الطريق.

وأشار النواوي إلى ضعف الطاقة الاستيعابية لمينائي سفاجا وأبو سمبل، والتي لا تستوعب سوى 3% فقط من الكميات المستوردة من اللحوم السودانية، ما يرفع تكلفة المجازر التي تستقبل الشحنات، موضحًا أن حركة تجارة الإبل السودانية عكس العجول والماشية لأنها تسلك مناطق حدودية بعيدة عن مناطق التوتر السياسي وطبيعتها تؤهلها إلى ذلك، ويصل سنويًا عبر منفذ قسطل وادندان البري جنوب مصر قرابة 100 ألف رأس من الإبل السودانية.

يشار الى ان يتكلفه إستيراد كيلو اللحمة السودانية الطازجة المبردة 32 جنيه وتباع بالمجمعات الإستهلاكية بسعر 39 جنيه للكيلو، وهي البديل الرئيس للحوم البلدية التي تتخطي سعرها 60جنيه بالسواق.

DMC