أخبار عاجلة

"الغربية" تعلن الطوارئ استعداداً لاستقبال عيد الأضحى المبارك

"الغربية" تعلن الطوارئ استعداداً لاستقبال عيد الأضحى المبارك "الغربية" تعلن الطوارئ استعداداً لاستقبال عيد الأضحى المبارك

استعدت مديرية الأوقاف بالغربية, لاستقبال صلاة عيد الأضحى المبارك بتجهيز 283 ساحة لأداء صلاة العيد بدائرة المحافظة تضم 3 ساحات رئيسية، و280 ساحة فرعية.

وقامت مديرية الأوقاف بإعداد وتجهيز الساحات بالفرش ومكبرات الصوت والخطباء الأساسيين والاحتياطيين, لمنع الخطباء غير المقيدين بالأوقاف من ممارسة الخطابة فى العيد, فيما غابت مظاهر احتفال الإخوان المحظورة والسلفيين, حيث كان السلفيين والإخوان يجهزون ساحات رئيسية فى مدينة طنطا والمحلة ويقومون بفرشها وتجهيزها, وهو ما منعته مديرية الأوقاف, كما شددت مديرية أمن الغربية من تواجدها لتأمين المصلى ومنع أى تحركات غير أمنية فى تجمعات الخلاء.

وكانت محافظة الغربية, قد رفعت حالة الطوارئ فى كافة القطاعات والمديريات، استعداداً لاستقبال عيد الأضحى المبارك، حيث تم تشكيل غرفة عمليات مركزية بديوان عام المحافظة، وغرفة عمليات فرعية بكل مركز ومدينة ومديريات الخدمات لتلقى أى شكاوى أو بلاغات من المواطنين، فى مختلف قطاعات الخدمات والتموين خلال أيام العيد، والعمل على حلها فوراً.

وأصدر اللواء محمد نعيم محافظ الغربية، تعليماته لكافة قطاعات ومديريات الخدمات بدائرة المحافظة بإعداد خطط عمل تنفيذية بكل قطاع خدمى، والتنسيق بين كافة القطاعات لتوفير مختلف السلع الغذائية والاستهلاكية وبكميات مناسبة، وتكثيف حملات مراقبة الأسواق، والتفتيش الدورى على السلع الغذائية والاستهلاكية المعروضة لضمان سلامتها صحياً وتوافرها ومطابقتها للمواصفات، ومراقبة محال الجزارة ومنافذ بيع وعرض وإنتاج اللحوم، سواء البلدية الطازجة أو المجمدة أو المصنعة، وضمان سلامتها، وأيضاً مراقبة محال عرض وبيع الأسماك الطازجة والمجمدة والمملحة والمدخنة وضمان سلامتها.

كما أصدر المحافظ تعليماته بإعداد خطة مرورية لتنظيم حركة المرور فى الشوارع والميادين الرئيسية بمختلف مدن المحافظة، لضمان انسياب الحركة المرورية خلال فترة إجازة العيد وعدم حدوث اختناقات، وتكثيف الحملات المرورية بمناطق الحدائق العامة والملاهى والمتنزهات وكورنيش النيل بمدن زفتى وكفر الزيات وبسيون، وتكثيف ورديات العمل بقطاعات خدمات مياه الشرب والصرف الصحى والكهرباء، وأجهزة النظافة العامة بالشوارع طوال 24 ساعة خلال فترة إجازة العيد، وتكثيف حملات رفع الإشغالات وإخلاء الأرصفة للمشاة والمارة وتخصيص أماكن لعبور المشاة بالشوارع الرئيسية بالمدن.

واستعد قطاع لاستقبال العيد، وتم التنسيق مع الشركة العامة لتجارة الجملة لتكثيف المعروض من اللحوم الطازجة والمجمدة والمستوردة، وكذا تكثيف المعروض من اللحوم المصنعة، والدواجن والبط والأسماك المجمدة والمبردة والطازجة لعرضها على المواطنين خلال منافذ الشركة والتعاونيات ومحلات السوبر ماركت.

وتم تعديل مواعيد تشغيل المخابز خلال فترة العيد بما يحقق وفرة فى رغيف الخبز للمواطنين على مدار اليوم، وتم تكثيف فرق التفتيش لمراقبة المخابز وتكثيف حملات الرقابة على توزيع حصص الدقيق على المخابز، وتصنيف الحصص طبقاً للأوزان والمواصفات المقررة، وعرض الخبز المنتج للمواطنين خلال منافذ التوزيع.

وقرر وكيل وزارة التموين إلغاء إجازة المفتشين المكلفين بالإشراف والرقابة على المخابز خلال فترة العيد، وشدد على ضرورة تكثيف الحملات والتفتيش على مستودعات البوتاجاز، وتم توفير رصيد من أسطوانات البوتاجاز بمحطة التعبئة لصرفها فى المناطق ذات الاحتياج.

كما تقرر تسكين مجموعة من المفشين بمختلف مستودعات البوتاجاز بدائرة المحافظة لمراقبة وصول الحصص اليومية من الأسطوانات إلى تلك المستودعات، والإشراف على توزيعها، وتكثيف الحملات الرقابية على مختلف مستودعات البوتاجاز وموزعى الأسواق لضمان توزيع أسطوانات البوتاجاز دون أى مخالفات، وضبط المتلاعبين منهم، واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم مع إيقافهم عن العمل فى حالة المخالفة.

كما استعدت مديرية الطب البيطرى بتشكيل غرفة عمليات لتلقى شكاوى المواطنين والعمل على حلها، وتوفير الأطباء المدربين لتزويد المجازر بهم لمواجهة الزيادة المتوقعة فى أعداد الذبائح، وتكليف أطباء المجازر بالعمل أيام العيد، وتكليف أطباء إدارة المجازر والتفتيش على اللحوم بالعمل أيام العيد لمتابعة أعمال المجازر ومراقبة الأسواق ومحلات عرض وبيع اللحوم والأسماك والدواجن.

ورفعت مديرية الصحة درجة الاستعداد وإعلان الطوارئ بالمستشفيات العامة والمركزية والحميات وبنوك الدم ومرفق الإسعاف، لتعمل بكامل طاقتها على مدار 24 ساعة، وتكثيف الورديات وإعداد فريق طبى سريع لكل مستشفى وعدم التصريح بأى إجازات خلال فترة العيد.

وأصدر وكيل وزارة الصحة قراراً يتضمن توفير كافة الأدوية اللازمة، وخصوصاً أدوية الإسعاف والطوارئ، وتوفير الأمصال والطعوم العلاجية والوقائية بجميع المستشفيات على مستوى المحافظة، وشدد على ضرورة التأكد من توفير جميع الإمكانيات بمستشفيات الحميات، خاصة الأدوية والمحاليل والمطهرات والأمصال اللازمة لمواجهة أى ظروف طارئة، بالإضافة إلى تواجد فريق طبى كامل بمستشفيات الحميات من أخصائيين ومساعدى أخصائيين ونواب وهيئة التمريض طول 24 ساعة، لمواجهة أى حالة طوارئ، وإعداد وتجهيز المعامل وتوفير الأمصال والكيماويات الخاصة بالتحاليل واستكمال أى نقص منها.

وفى مجال قطاع مياه الشرب والصرف الصحى استعدت شركة مياه الشرب والصرف الصحى بالمحافظة بإعداد نظام ورديات طوال 24 ساعة بجميع المحطات والشبكات، وتزويد جميع فروع الشركة بالمحافظة بغرفة للطوارئ مدربة على مواجهة أية حالات طوارئ فى هذا المجال، وتم تخصيص الخط الساخن 125 للعمل على مدار 24 ساعة لتلقى شكاوى وبلاغات المواطنين والعمل على حلها فوراً بجميع مراكز ومدن المحافظة.

واستعد قطاع الكهرباء بإعداد فرق مدربة لإصلاح أى أعطال كهرباء بجميع مدن ومراكز المحافظة، بالتنسيق مع الوحدات المحلية طوال 24 ساعة، وتكثيف الإنارة فى الشوارع والميادين والحدائق والمتنزهات العامة والملاهى، وتشكيل غرفة عمليات بجميع الفروع لإزالة أى أعطال طارئة فور حدوثها، بالتنسيق مع غرفة العمليات المركزية بديوان عام القطاع، وتحت إشراف المدير العام.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية