أخبار عاجلة

للرجال.. التدخين يزيد من احتمالات تأخر الإنجاب 10%

للرجال.. التدخين يزيد من احتمالات تأخر الإنجاب 10% للرجال.. التدخين يزيد من احتمالات تأخر الإنجاب 10%

تأخر الإنجاب من المشكلات التى تواجه الكثيرين، وتتسبب فى حدوث تصدع بين الأزواج، ومع تقدم العلم والتكنولوجيا الطبية أصبح بالإمكان التغلب على بعض العقبات المسببة للعقم بالطرق الجراحية، فما هى متطلبات مثل تلك الجراحات؟.

قال الدكتور رامى حمزة استشارى أمراض العقم والذكورة بجامعة الأردن، إن علاج العقم باستخدام أطفال الأنابيب، يتطلب أن تكون الزوجة مستعدة للحمل، بمعنى أنها لا تعانى من أى مشكلات خاصة بالرحم، كتكيس المبيض، بالإضافة إلى نشاط المبيضين، وحيوانات منوية من الزوج.

ويتم تحديد إجراء هذه الجراحة، إذا كان هناك عائق بالنسبة للزوجة يمنع وصول الحيوانات المنوية إلى الرحم، مثل زيادة حموضة الرحم، أو مشاكل بعنق الرحم كالتهابات شديدة، وبالنسبة للزوج إذا كان يعانى من قلة عدد الحيوانات المنوية، أو تشوها.

وأضاف رامى أنه فى حالة كانت المشكلة لدى الزوج فيمكن أخذ السائل المنوى بعدة طرق، أولا من القذف، وهناك سلوك آخر وهو تجميد السائل المنوى فى إحدى المستشفيات الخاصة تحسبا لحدوث أى طارئ، ولكن هذه الطريقة ليست منتشرة بمصر.

ويمكن أن تؤخذ تلك العينة من خلال جراحة بسيطة بالخصية، حيث يتم أخذ عينة من الخصية عن طريق السحب بإبرة، أو باستخدام المجهر الجراحى للبحث داخل الخصية من المناطق التى يزيد فيها احتمال وجود نطفة منوية حية، مضيفا أن القنوات التى تحتوى على نطفة منوية عادة ما تكون ذات خصائص مختلفة من غيرها، ويمكن ملاحظتها تحت تكبير المجهر والذى يصل إلى 10 أضعاف العين المجردة.

وأضاف أن تلك العملية تتطلب وقت أطول، مع تخدير لمدة ساعة ونصف، كما تتطلب جراح خبير لإجراء هذه العملية الدقيقة.

وأكد رامى على أن العادات وأسلوب الحياة يؤثر على خصوبة الرجل، حيث إن التدخين يؤخر الإنجاب لدى الرجل بنسبة لا تقل عن 10%، حيث يؤدى التدخين إلى قلة فى عدد ونشاط الحيوانات المنوية، مضيفا أن السمنة من الأسباب الهامة التى تعمل على تقليل خصوبة الرجل، حيث تؤدى إلى ضمور فى الخصية، وتراجع فى عملها، مما يتسبب فى قلة إنتاج الحيوانات المنوية.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية