أخبار عاجلة

حقوق الإنسان تكشف 12 ملاحظة بمطار المدينة

حقوق الإنسان تكشف 12 ملاحظة بمطار المدينة حقوق الإنسان تكشف 12 ملاحظة بمطار المدينة

تمثلت في تعطل شاشات الرحلات وتأخر عفش المسافرين

 خالد الجابري (المدينة المنورة)

كشف فريق من مكتب فرع الجمعية الوطنية لحقوق الإنسان بالمدينة المنورة 12 ملاحظة على مطار المدينة المنورة، خلال جولة ميدانية نفذها أمس الأول. وكان المكتب قد أرسل فريقا يضم عضو الجمعية المحامي خالد الدعجان، سليمان الوافي وسكرتير مكتب الجمعية عادل حملي إلى المطار، ورصد ملاحظات على الخدمات المقدمة للمسافرين ورواد المطار، وقالت شرف القرافي المشرفة على المكتب «إن الملاحظات التي تم ضبطها تمثلت في تعطل شاشات مواعيد الرحلات في الصالة الدولية منذ فترة وتم رصدها عند الساعة 12:20 مساء، تأخر وصول حقائب بعض الحجاج، قلة عربات نقل العفش، عدم وجود كراسي انتظار لكبار السن والمرضى أمام كاونترات ختم الجوازات، عدم وجود موظف يتابع الحجاج أثناء اصطفافهم أمام كاونتر الجوازات لغرض تعبئة بطاقة قدوم الجوازات مما يؤخر الحجاج الآخرين عند ختم الجوازات ويؤدى لتزاحمهم، اللوحات الإرشادية باللغة العربية فقط في صالة رقم (7)، عدم وجود كتيبات توضح تاريخ المدينة وثقافتها الإسلامية وخريطة إرشادية للمواقع الأثرية والإسلامية في المدينة المنورة يقرأها ويحملها الزوار معهم، صالة رقم (7) لا توجد بها مقاعد كافية للانتظار، ارتفاع المطاعم الموجودة داخل الصالة بصورة مبالغ فيها وعدم وجود بوفيه يوفر المشروبات أو الطعام في الصالة الدولية رقم (2)، ضعف صيانة دورات المياه ورداءة التكييف فيها، عدم وجود لوحات إرشادية تبين أماكن عربات كبار السن أو ذوي الاحتياجات الخاصة، لا يوجد سوى ماكينة واحدة فقط لخدمة «أبشر» التابعة للجوازات في المطار، ما يؤدي لتزاحم المراجعين، نقص الكمامات والقفازات الطبية في كاونترات وزارة الصحة في الصالة الدولية، عدم وجود غرفة انتظار ودورة مياه لقائدي سيارات الأجرة المرخصين، تكدس سائقي سيارة الأجرة الخاصة أمام بوابات القادمين ودخولهم إلى صالة القادمين بصورة غير حضارية. وأضافت أن هذه الزيارة تأتي في إطار تعزيز وتنمية حقوق الإنسان وترسيخ قيمها ونشر الوعي بها من خلال تفعيل آليات المتابعة والتقييم لمدى تطبيق الجهات الحكومية للأنظمة واللوائح السارية فيما يتعلق بحقوق الإنسان التي تكفل حقوق المواطنين والمقيمين. وبينت أن الآليات التي ارتكزت عليها الزيارة تمت عبر عدة وسائل مهنية أبرزها مقابلة المسؤولين والرصد والوقوف الميداني على الخدمات المقدمة للحجاج كما تم الاستماع لبعض المسافرين لضمان الحيادية والموضوعية، وثمنت شرف القرافي الجهود المبذولة من قبل إدارة مطار الأمير محمد بن عبد العزيز، وأشادت بالتعاون والتجاوب الذي وجده الوفد الزائر من إدارة المطار بتقديم كافة التسهيلات اللازمة، ما ساهم في مساعدة فريق الزيارة على أداء مهمتهم بكل موضوعية ومهنية. وكانت «عكاظ» قد نشرت تقريرا في شعبان الماضي عن تعطل شاشات مطار المدينة الموضحة لجداول الطائرات القادمة والمغادرة، إضافة لوجود كراسي متهالكة لنقل المرضى، تغيير إدارة المطار لصالة قدوم ركاب الخارج إلى الصالة رقم 7، في ظل عدم وجود مواقف تسع السيارات في المطار. واعترف المهندس عبدالفتاح عطا مدير المطار بتعطل الشاشات، وقال «تمت مخاطبة الشركة المشغلة للمطار، واتضح أن هناك عطلا في النظام»، مضيفا أن الشركة المشغلة للمطار غيرت هذه الشاشات وبدأت في تركيب الجديدة.

جي بي سي نيوز

شبكة عيون الإخبارية