أخبار عاجلة

التونسية تنفى استقالتها فور انطلاق الحوار الوطنى

الحكومة التونسية تنفى استقالتها فور انطلاق الحوار الوطنى التونسية تنفى استقالتها فور انطلاق الحوار الوطنى

نفت التونسية، يوم السبت، ما صرح به الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسى للشغل، بوعلى المباركى، أن الحكومة أبدت استعدادها للاستقالة فور انطلاق الحوار الوطنى.

وقالت الحكومة فى بيان لها، يوم السبت، إن "المستشار الإعلامى لرئاسة الحكومة ينفى نفيا مطلقا، صحة ما جاء على لسان بو على المباركى الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسى للشغل (النقابة العمالية المركزية)، بأن رئاسة الحكومة قد أصدرت بلاغا أعربت فيه الحكومة عن استعدادها للاستقالة فور انطلاق الحوار الوطنى"، مؤكدة أنها لم تصدر أى بلاغ بهذا الشأن.

وكانت وسائل إعلام محلية فى تونس، قد نقلت عن المباركى قوله "إن الحكومة أعلنت فى بلاغ أصدرته اليوم عن استعدادها للاستقالة مباشرة عند انطلاق الحوار الوطنى"، معتبراً قبول حركة النهضة - التى تقود الائتلاف الحاكم - بالمبادرة التى قدمها الاتحاد، يعنى قبولها باستقالة الحكومة، التى "ستظل حكومة تصريف أعمال إلى حين تشكيل حكومة جديدة" بحسب قوله.

وأعلنت المؤسسات الأربع الراعية للحوار، التى يقودها الاتحاد العام التونسى للشغل فى بيان مشترك لها يوم السبت، أن حركة "النهضة"، التى تقود الائتلاف الحاكم، قبلت بمبادرتها وبتفعيل محتواها، والتى تتضمن حل الحكومة والمصادقة على الدستور، معربة عن آمالها فى "أن يبدأ الحوار الوطنى والمشاورات فى غضون الأسبوع المقبل".

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية