أخبار عاجلة

تعلن تحويل ميدان التحرير إلى مزار سياحى عالمى

الحكومة تعلن تحويل ميدان التحرير إلى مزار سياحى عالمى تعلن تحويل ميدان التحرير إلى مزار سياحى عالمى

طرحت محافظة القاهرة مسابقة عالمية لأفضل تصميم لميدان التحرير، وذلك بمشاركة شركات عالمية متخصصة فى مجالات الهندسة والمعمار، كما دعت المواطنين لإبداء آرائهم ومقترحاتهم لتطوير الميدان، فيما أعلنت حكومة الدكتور حازم الببلاوى رئيس الوزراء عن إصدار تعليمات لمحافظ القاهرة، ووزير الإسكان، ووزير الثقافة بالبدء فى تطوير ميدان التحرير، وتحويله إلى مكان لجذب السياح ومزار سياحى، واعتباره قبلة للمصريين والعرب.

وقال محافظ القاهرة الدكتور جلال السعيد، إن فى حالة تحويل ميدان التحرير إلى منطقة سياحية والأخذ بهذا المقترح، فإن هذا الأمر لن يكون أبدا محط استغلال لأجل أى شركات أو مستثمرين، لأنه لن يتم تحويل الميدان إلى منطقة تجارية تستفيد منها الشركات، وهناك عدة مقترحات يتم إخضاعها لدراسات مرورية.

وقال السعيد فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إن خطة تطوير ميدان التحرير بدأت أمس بإزالة القمامة والردوش والباعة الجائلين خلال اليومين السابقين لتطويره، وإرجاعه إلى شكله الآدمى، كما كان عليه من قبل، مشيرا إلى أنه تم اتخاذ خطوات جادة ودراسة مكتملة الأركان لتنفيذها فى الوقت القريب، موضحا أن ما يشغل الأجهزة التنفيذية بالمحافظة الآن، هو الانتهاء من تطوير وتنفيذ جراج التحرير وتطوير باقى أجزاء الميدان.

من ناحية أخرى، أكد اللواء ياسين عبد البارى، رئيس حى غرب القاهرة، أن خطة محافظة القاهرة خلال الفترة القادمة بمنطقة وسط البلد وبالتحديد ميدان التحرير هى العمل على تطوير وتنظيف وتجميل الشوارع الجانبية بها، وأن الأجهزة التنفيذية بالحى تقوم الآن على تطوير وتجميل شارع قصر العينى باعتباره محورا رئيسيا فى تحقيق السيولة المرورية بمنطقة وسط البلد، وإنه بدوره يحقق سيولة مرورية فى الاتجاه المؤدى إلى منطقة جاردن سيتى والكورنيش.

وأشار عبد البارى فى تصريحات لـ"اليوم السابع"، إلى أن مخطط تطوير ميدان التحرير متواجد وسوف ينفذ فى القريب العاجل وقت أن تهدأ الأوضاع بين جموع القوى السياسية، وأنه لا يمكن لأى فصيل أن يطالب مجموعات من الشعب المصرى بعدم التظاهر بميدان التحرير باعتباره رمزا للثورة المصرية، وبالتالى تطوير الميدان سوف يتكلف مبالغ مالية كبيرة، وسوف تلقى خسائر فادحة فى حالة التظاهر بالميدان وبالتأكيد سوف يتم تخريب وتدمير ما تم إنشاؤه من تطوير وتجميل الميدان، ولا نريد أن نلقى أعباء مالية على المصرية فى الظروف التى تمر بها البلاد.
>

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية