أخبار عاجلة

الغرف التجارية: التسعيرة الجبرية تهدد بظهور السوق السوداء

الغرف التجارية: التسعيرة الجبرية تهدد بظهور السوق السوداء الغرف التجارية: التسعيرة الجبرية تهدد بظهور السوق السوداء

قال عبد العزيز السيد رئيس شعبة الثروة الداجنة، بغرفة القاهرة التجارية، إن إعلان تطبيق التسعيرة الجبرية خطأ كبير، وسيترتب عليه خلق احتكار للسلع واختفائها فى الأسواق، لافتاً إلى ضرورة وضع دراسات محكمة لأى قرار من الحكومة قبل إعلانه حتى لا يحدث بلبلة، وحتى يتمكن من التعرف على الأسباب الحقيقة لزيادة الأسعار.

وأضاف السيد فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع"، أنه لا يمكن وضع تسعيرة جبرية على سلع يتم استيراد جميع المواد الخام الخاصة بها، والتى تختلف استيرادها من وقت لآخر، لافتاً إلى أنه من الأولى البدء فى خطة إنتاج مستلزمات الإنتاج للسلع المختلفة ثم البحث عن تسعيرها.

وأشار إلى أنه لابد أن تضع الحكومة فى اعتباراتها دراسة اختلاف أسعار النقل وكافة العناصر المتغيرة على السلع من وقت لآخر، وأن تقوم بدراسة هذه الأسعار مع المعنيين من مختلف الشعب التجارية فى مختلف القطاعات.

وأضاف السيد، أن الحكومة لابد أن تقوم بإعادة تشغيل القطاع العام لأنها تعد "رمانة الميزان" للسوق المحلية، بدلاً من وضع أسعار استرشادية، والتى على إثرها ستحتفظ عناصر وسيطة فى حلقات البيع بالسلع، موضحاً أنه من الممكن أن نضع هوامش أرباح محددة لتجار الجملة والتجزئة تتراوح من 10 إلى 15%، ومن خلالها يتم محاسبة من يخالف هذه النسبة بالقانون.

وطالب السيد بضرورة نظر التعلم من أخطاء الحكومات السابقة، حيث طبق الرئيس الراحل أنور السادات نهاية السبعينيات تسعيرة جبرية على أسعار اللحوم بقيمة 240 و250 قرشاً للكيلو، وهو ما أدى لاختفاء اللحوم من الأسواق، وخلقت السوق السوداء، وبدأ بيع اللحوم فى الليل وتوزيعها بأسعار مرتفعة، مما أدى إلى فك التسعيرة لإعادة المعروض من اللحوم.

من جانبه قال عمرو عصفور، نائب رئيس شعبة المواد الغذائية بغرفة القاهرة التجارية، إن إعلان الحكومة تطبيق التسعيرة الجبرية كشف أنه لا يوجد مغالاة فى الأسعار خاصة فى المواد الغذائية، فالأسعار الاسترشادية أظهرت عدم وجود فروق بين السلع المعروضة فى الأسواق وما أعلنته وزارة .

وأشار عصفور إلى أنه فى حالة تطبيقه لابد أن تضع الحكومة الآليات المحددة التى تتضمن تطبيق التسعيرة الجبرية على كافة حلقات التوزيع من تجار الجملة والتجزئة وغيرها من الحلقات، حتى لا يتم تطبيقها على تاجر التجزئة فقط وبالتالى سيخلق السوق السوداء فى الأسواق.

وتابع، إن أبرز السلع التى وردت لها أسعار استرشادية من وزارة التموين، الزيت الخليط من 8 إلى 9 جنيهات، ويباع فى الأسواق بـ9 جنيهات، وسعر الأرز 4 جنيهات، وفى الأسواق بـ4.25 جنيه، إضافة إلى السكر الذى تنتج 60% منه بواقع 2 مليون طن، ونستورد مليون طن، ولا يوجد أى أزمات فى الأسعار.

اليوم السابع

شبكة عيون الإخبارية