الهدوء يسود الخرطوم بعد أحداث الشغب والمظاهرات التي شهدتها خلال اليومين الماضيين

الهدوء يسود الخرطوم بعد أحداث الشغب والمظاهرات التي شهدتها خلال اليومين الماضيين الهدوء يسود الخرطوم بعد أحداث الشغب والمظاهرات التي شهدتها خلال اليومين الماضيين

كتب : أ ش أ الخميس 26-09-2013 13:16

سادت ولاية الخرطوم، حالة من الهدوء اليوم، بعد أحداث الشغب والمظاهرات التي شهدتها خلال اليومين الماضيين ام درمان وأمبدة على خلفية رفع الدعم عن المحروقات، والتي شهدت حرق وتدمير عدد من المرافق العامة وممتلكات المواطنين، واستمر قطع خدمة الانترنت عن البلاد لليوم الثاني على التوالي.

وأكدت لجنة تنسيق شئون أمن ولاية الخرطوم، في بيان لها اليوم، أن الأحداث الاحتجاجية التي شهدتها الولاية خلال الأيام الماضية تجاوزت حدود التعبير السلمي إلى التخريب المتعمد، وأكدت أن قوات الشرطة والقوات المساندة لها تلقت تعليمات مشددة بالتصدى الصارم والحسم القانوني لكل أنواع الانفلات الأمني.

وقال البيان، إن اللجنة رصدت عناصر مدربة ومنظمة وعلى اتصال مباشر بجهات أخرى، وظهر ذلك في طريقة استهداف هذه المجموعات لأهدافها وتحديدها بدقة.

وفي سياق متصل، استنكرت القوى السياسية والأحزاب أعمال العنف والتخريب التي طالت بعض المؤسسات العامة والخاصة ونهب ممتلكات المواطنين، مؤكدة أن التعبير والتظاهر حق مكفول للجميع رافضة القيام بالتخريب، معتبرة أنه جريمة يعاقب عليها القانون.

من جهته، قال صديق الصادق المهدي، رئيس اللجنة الاقتصادية لحزب الأمة القومي السوداني المعارض إن البلاد تمر بظروف صعبة وعلى الجميع التكاتف لتحقيق مصالح وتطلعات الشعب والتركيز على قضايا البلاد والتحديات التي تواجهها، مشيرا إلى أن حزمة الإجراءات الاقتصادية كان لابد أن تسبق سياسة رفع الدعم التي اتخذتها الدولة مؤخرا، وقال ان حزبه مع التعبير السلمي المدني ويرفض التخريب واستخدام العنف.

ودعا إلى تطبيق محاور البرنامج الثلاثي للاقتصاد بإجراءات تشتمل على خفض الإنفاق العام للدولة وإعطاء وزارة المالية حق الولاية الكاملة للمال العام بجانب انتهاج سياسة التقشف والعمل على زيادة الإنتاج والإنتاجية.

كانت ولاية الخرطوم، شهدت أعمال عنف خلال اليومين الماضيين، أسفرت عن حرق وتدمير عدد من الممتلكات والمرافق العامة ومحطات وقود واستخدمت الشرطة الغاز المسيل للدموع، وأدى ذلك إلى سقوط عدد من الضحايا والمصابين لم يتم تحديد عددهم بعد وتم تعليق الدراسة حتى يوم الاثتنين المقبل، كما تم وقف العمل بالمحاكم واعتقلت الشرطة العديد من المشاركين في تلك التظاهرات.

DMC