أخبار عاجلة

تواجد أمني مكثف أمام «عين شمس» بعد معلومات عن «عمليات تخريبية» مع بدء الدراسة

تواجد أمني مكثف أمام «عين شمس» بعد معلومات عن «عمليات تخريبية» مع بدء الدراسة تواجد أمني مكثف أمام «عين شمس» بعد معلومات عن «عمليات تخريبية» مع بدء الدراسة

بدأت القوات المسلحة والشرطة تكثف من تواجدهما أمام بوابات جامعة عين شمس، استعدادًا لبدء العام الدراسي.

وانتشرت المدرعات أمام البوابة الرئيسية للجامعة بشارع الخليفة المأمون، تحسبًا لحدوث مظاهرات لطلاب جماعة الإخوان المسلمين أمام البوابة التي تطل على وزارة الدفاع.

وقامت القوات بمسح الجامعة في مختلف الكليات للتأكد من عدم وجود أي أجسام غريبة أو أي أسلحة يمكن استخدامها أثناء تظاهر الطلاب.

وقالت مصادر مطلعة بجامعة عين شمس، في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم»، الجمعة، إن جهات سيادية في الدولة قد أبلغت إدارة الجامعة باحتمالية حدوث عمليات تخريبية داخل حرم الجامعة مع بدء الدراسة، السبت، من قبل طلاب الإخوان المسلمين.

وأوضحت المصادر أنه بالتزامن مع المظاهرات سيقوم بعض العناصر بتعمد حدوث اشتباكات مع الأمن ووقوع ضحايا من الطلاب لتصعيد الأحداث، وأثناء انشغال الأمن بفض اشتباكات الطلاب سيحاول البعض الآخر اقتحام الجامعة، للقيام بعمليات تخريبية بالجامعة، على حد قولها.

كانت إدارة الجامعة قامت بتركيب عدد من البوابات الإلكترونية للكشف عن المعادن والأسلحة على بوابات كليات الحقوق والآداب والتجارة، وقامت بمضاعفة أعداد الأمن الإداري، استعدادًا للعام الدراسي الجديد.