أخبار عاجلة

مهلهل الخالد: «السكنية» مسؤولة عن الأزمة الإسكانية

مهلهل الخالد: «السكنية» مسؤولة عن الأزمة الإسكانية مهلهل الخالد: «السكنية» مسؤولة عن الأزمة الإسكانية

| كتب محمد صباح |


> حمل مرشح الدائرة الثانية في انتخابات المجلس البلدي مهلهل الخالد المؤسسة العامة للرعاية السكنية مسؤولية الأزمة الاسكانية وذلك لعدم قدرة المسؤولين بها على انجاز الوحدات المطلوبة منهم سنويا مؤكدا ان المجلس البلدي وبالتعاون مع البلدية وفر أراضٍ تستوعب مايزيد عن 100 ألف وحدة سكنية خلال الفترة الماضية.
> وحدد الخالد في تصريح للصحافيين خلال افتتاح مقره الانتخابي في منطقة القادسية بحضور عدد كبير من أهالي الدائرة 4 أولويات يسعى الى تحقيقها خلال المرحلة المقبلة في حال توفيقه في الوصول الى قاعة جابر الأحمد.
> وقال أن قضيته الأولى ترتكز على استكمال عملية تطوير العاصمة التي بدأها المجلس السابق وحقق خلالها العديد من الانجازات مشيرا الى أن اعادة اعمار العاصمة أصبح ضروريا في ظل قرب اقرار الخطة العمرانية لمدينة الكويت 2030.
> وأضاف الخالد ان تطوير البلاد عموما هي أولوية لدى جميع أعضاء المجلس البلدي الا أن العاصمة مازالت على «طمام المرحوم» ودون تقدم ولابد من تحريك مياهها الراكدة بعد فتح المجال للقطاع الخاص وتقديم مشاريع تطويرية مقابل حصوله على امتيازات مع ضرورة ايقاف توزيع الأراضي الغير مستغلة فيها الى المؤسسات الحكومية لبناء مبان ادارية.
> وقال ان الحاجة أصبحت ماسه لوجود ساحات تجميلية ومواقف للسيارات والعودة الى توزيع بعض الأراضي على أصحاب الطلبات الاسكانية لبناء منازل سكنية خاصة وللقضاء على مقولة « مدينة الأشباح».
> وبين الخالد أن القضية الثانية تتمثل في تعديل لائحة البناء في مناطق السكن الخاص والاستثماري والتجاري من خلال زيادة نسب البناء.