تأكيدا لانفراد "الوطن".. مخابرات حرس الحدود تعلن مقتل سوريين في مطاردة بحرية بالإسكندرية

تأكيدا لانفراد "الوطن".. مخابرات حرس الحدود تعلن مقتل سوريين في مطاردة بحرية بالإسكندرية تأكيدا لانفراد "الوطن".. مخابرات حرس الحدود تعلن مقتل سوريين في مطاردة بحرية بالإسكندرية
المخابرات تؤكد مقتل 2 من سوريا وإصابة ثالث خلال محاولة 175 شخصا الهجرة بطريقة غير شرعية من "أبو قير"

كتب : هيثم الشيخ منذ 22 دقيقة

أكد بيان أمني صدر اليوم انفراد "الوطن"، الذي كشفت فيه مطاردة القوات البحرية مركبا على متنه عدد من السوريين والفلسطينيين حاولوا مغادرة بطريقة غير شرعية، ومقتل أحد مستقليه خلال المطاردة.

وكانت "الوطن" انفردت بنشر تفاصيل الحادث، لكن الجهات الأمنية رفضت الإفصاح عن تفاصيله سوى عقب 3 أيام من وقوعة، إذ ورد أمس لقسم شرطة ثان المنتزه، محضرا من مكتب مخابرات حرس الحدود بأبو قير، يوضح أنه بالتنسيق مع القوات البحرية، تم ضبط مركب الصيد "الحاج إسماعيل المستعان بالله" وعلى متنه 175 شخصا؛ منهم 50 سوريا و122 فلسطينيا ومصريَّيْن ومغربي، إضافة إلى الطاقم المكون من 8 أفراد مصريين، تم التحفظ عليهم بمعرفة مخابرات حرس الحدود لعرضهم على النيابة العسكرية.

وقال محضر مخابرات حرس الحدود إنه تم ضبط المركب بمياه البحر بشاطئ أبو قير بدائرة القسم، أثناء محاولته السفر إلى إيطاليا بحرا، وأثناء ضبطهم توفي السوريان عمرو ديلاذل إحسان وفدوى غطاطة، وأصيب السوري وسام عدنان كشور.

تم نقل الجثتين لمشرحة الإسعاف، والمصاب لمستشفى رأس التين العام بمعرفة القوات البحرية.

وكانت مصادر أمنية أوضحت لـ"الوطن" أن سبب مقتل السوريين رفض قائد المركب الامتثال لتعليمات القوات البحرية بالتوقف، ومحاولته الهرب رغم إطلاق القوات لطلقات تحذيرية.

وأضافت المصادر أن مطاردة تمت بين المركب وعدد من القطع البحرية، انتهت باصطدامه بإحداها، ما اضطر القوات لإطلاق الأعيرة النارية لإيقاف قائد المركب.

وتتكرر محاولات الهجرة غير الشرعية عبر شواطئ الإسكندرية، حيث أحبطت القوات البحرية 6 محاولات خلال الشهرين الماضيين لجنسيات عربية مختلفة، أكثرها سوريين وفلسطينيين، وكان آخرهم محاولة 107 فلسطينيين وسوريين الهجرة عبر شاطئ المكس، وتبين أن سماسرة الهجرة غير الشرعية تقاضوا من كل منهم مبلغ 3500 دولار.

وألقى ضباط القوات البحرية القبض على 23 فلسطينيا آخرين، عقب ضبطهم أثناء محاولتهم الهجرة عبر سواحل الإسكندرية بمنطقة الطرح.

وتبين من التحقيقات أن جميع الفلسطينيين والسوريين الذين يتم ضبطهم بالإسكندرية يدخلون مصر بطريقة شرعية، لكنهم يحاولون استغلال سواحلها كبوابة للهجرة غير الشرعية، بالتعاون مع عدد من السماسرة المتخصصين في ذلك.

DMC