وصمة الإرهاب تدمر العملة الإيرانية

وصمة الإرهاب تدمر العملة الإيرانية وصمة الإرهاب تدمر العملة الإيرانية
على وقع تحركات أوروبية لإدراج الحرس الثوري الإيراني على قائمة الإرهاب.

هوى سعر الريال الإيراني أمام الدولار لأدنى مستوى منذ 44 عامًا

وسجلت العملة المحلية انهيارًا غير مسبوق حيث تجاوز عتبة 440 ألف ريال إيراني للمرة الأولى منذ عام 1979.

وذكرت مواقع إيرانية متخصصة في العملات، أن الريال الإيراني تضرر من مخاوف وضع الحرس الثوري على لائحة المنظمات الإرهابية لدى الاتحاد الأوروبي.

وذكرت صيرفة صداقة في طهران -أحد أكبر مراكز الصيرفة- أن قيمة الدولار وصلت إلى 447 ألفا و500 ريال إيراني، فيما بلغ سعر اليورو 487 ألف ريال، فيما وصل سعر الجنيه الإسترليني إلى 554 ألف ريال.

وبحسب بعض الناشطين، فإن هذا الاتجاه سيزداد مع تزايد خطورة إدراج الحرس الثوري الإيراني في قائمة الإرهاب في الاتحاد الأوروبي، وسيصل الدولار إلى آفاق جديدة.


الوطن السعودية