طريق الهجرة شريان تنقل ونقاط خدمية لضيوف الرحمن

طريق الهجرة شريان تنقل ونقاط خدمية لضيوف الرحمن طريق الهجرة شريان تنقل ونقاط خدمية لضيوف الرحمن
يعد طريق الهجرة الرابط بين المدينة المنورة ومكة المكرمة، الشريان الرئيسي لتنقل الحجاج بين الحرمين، حيث يشهد حاليا حركة مستمرة من الحافلات، واللجان المشرفة واللجان الأمنية والصحية والإسعافية، من أجل التأكد من تنقل الحجاج بسلاسة بين المدينتين المقدستين، والطريق يعد إحدى النقاط التي يشرف عليها عدد من الجهات، وتضع نقاطا لمتابعة نقل الحجاج، بدءا من الجهات الحكومية والقطاع الخاص والمجتمعي، إضافة إلى التطوعي.

خدمات صحية

ويمتاز الطريق بعدد من الخدمات والمساجد، ونقاط الراحة والاستقبال، من قبل اللجان لاستضافة الحجاج، وتقديم الوجبات والمياه، إضافة إلى تهيئة محطات الوقود الرئيسية والمرافق، من المساجد ودورات المياه، والمحال المخصصة لاستقبال الحافلات والحجاج، حيث يعمل عدد من الجهات مثل تجمع المدينة المنورة، على توفير عدد من العيادات الطبية الخاصة لاستقبال الحجاج، وتقديم الخدمات الصحية لهم وقياس العلامات الحيوية، بحيث توجد العربةَ الصحية المتنقلة بنقطة ساسكو - طريق الهجرة والتي يشرف عليها القطاع الصحي بمحافظة وادي الفرع، وتقوم بتقديم الخدمات الصحية لضيوف الرحمن، من استقبال وعيادة فرز وقسم العلامات الحيوية، وقسم الأشعة وقسم المختبر، وقسم الصيدلية والنقل الإسعافي

متابعة وإشراف

كما يتوفر عدد من النقاط الأمنية على الطريق، تشرف على الحافلات التي تقل أكبر عدد من الحجاج بين المدينة ومكة، وتتم متابعتها من خلال التواجد الدائم على الطريق، لنقاط التفتيش الأمنية بدءا من المرور ثم أمن الطرق، والقطاعات الأمنية الأخرى المساندة. وتشرف وزارة الحج والعمرة ونقابة السيارات، على المتابعة الدائمة والإشراف على تنقل الحافلات، من الفنادق وصولا للميقات، ومن ثم تتبعها حتى تصل إلى مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وذلك حرصا على راحة الحجاج وسلامتهم، وضمان عدم وجود ما يعطل تنقلهم حتى وصولهم إلى مكة. يذكر أن أمير منطقة المدينة المنورة الأمير فيصل بن سلمان، رئيس لجنة الحج والزيارة في إمارة منطقة المدينة المنورة، أكد على أهمية الجاهزية والاستعداد المبكر من جميع القطاعات، المرتبطة بأعمال موسم الحج 1443، بما يتواكب مع مستوى الرعاية والعناية، التي توليها المملكة للحرمين الشريفين وقاصديهما، وترجمة ذلك بتقديم أفضل الخدمات، لضيوف الرحمن زوار المسجد النبوي الشريف.


الوطن السعودية