أزمة في غرفة ملابس مانشستر يونايتد

أزمة في غرفة ملابس مانشستر يونايتد أزمة في غرفة ملابس مانشستر يونايتد

أزمة جديدة يواجهها رالف رانجنيك، مدرب فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي، داخل غرفة خلع الملابس، تهدد بخروج الفريق عن مساره خلال الموسم الجاري.

وأشارت صحيفة «ذا صن» البريطانية، إلى شعور عدد من النجوم بأن بعض زملائهم الكبار يمتلكون نفوذا على المدرب عند اتخاذه القرارات الكبيرة.

وأضافت الصحيفة البريطانية أن هناك انقسام في قلعة أولد ترافورد، خاصة مع إيمان البعض بأن هناك لاعبين مفضلين للمدرب على الرغم من ضعف مستواهم.

ويأتي ذلك بعدما انتقد لوك شاو، ظهير مانشستر يونايتد، زملاءه عقب الهزيمة يوم الإثنين الماضي أمام وولفرهامبتون بهدف دون رد، مشيرًا إلى افتقاد الفريق للالتزام والوحدة والحافز.

من ناحية ثانية، ذكرت صحيفة ميرور، أن 11 لاعبا في صفوف يونايتد، يطالبون بالرحيل في أسرع وقت ممكن، لعدم حصولهم على فرصة مناسبة للكشف عن قدراتهم، ومن بين هؤلاء اللاعبين يبرز دين هندرسون وإيريك بايلي وجيسي لينجارد.

يذكر أن رانجنيك سيتولى المهمة الفنية لمانشستر يونايتد حتى نهاية الموسم، ومن ثم سيلعب دورًا استشاريا في الصيف.

ويحتل مانشستر يونايتد المركز السابع في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 31 نقطة، بفارق 22 نقطة عن المتصدر مانشستر سيتي.

المصرى اليوم