فجر السعيد تفتح النار على قرداحي بعد تصريحاته المسيئة للسعودية

فجر السعيد تفتح النار على قرداحي بعد تصريحاته المسيئة للسعودية فجر السعيد تفتح النار على قرداحي بعد تصريحاته المسيئة للسعودية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

علقت الإعلامية الكويتية فجر السعيد، على تصريحات وزير الإعلام اللبناني جورج قرداحي المسيئة للمملكة والإمارات. وقالت «السعيد» خلال تقديم برنامجها “هنا الكويت”:”هذا وزير إعلام مو مقدم برامج من سيربح المليون اللي عاش وكبر وأكتافه اعرضت من فلوس ”.

وشنت «السعيد»، هجوماً على «قرداحي»، قائلة: «كان مذيعاً في إذاعة ما حد يعرفه، خذوه (إم بي سي) لمعوه وعدلوه وسوو له قيمة وقدر، ولما صار له قيمة من فلوس السعودية أول ما استلم منصب سياسي كشف عن وجهه القبيح».

وواصلت «السعيد»، هجومها على قرداحي، قائلة: «هذا كان حاقداً وهو شغال في السعودية ويأكل من خيرها كل هذه السنين|»، منتقدة تعليق رئيس الوزراء اللبناني على حديث قرداحي بالقول: «شيله خليه يستقيل».

وأشارت:”أنت وزير إعلام أي كلام تقوله حتى لو في بيتك محسوب على الدولة اللبنانية”، مبينة:«أنت مسؤول سياسي لم تطلع تقول هذا التصريح معناه إنه تصريح دولة ورئيسك لما يطلع يقول لا يمثل الدولة قوله استقيل».

وتابعت:«هذا السؤال المليون لجورج (من سيربح المليون؟) بعطيك 3 إجابات اختار الإجابة الأولى»تستقيل«والإجابة الثانية»ما تستقيل«، والإجابة الثالثة الاستعانة بحسن جوهر»لأنه يشوف الحوثيين حكماء«.

لن نذكر أكثر من 7 سنوات من الجرائم والانتهاكات، التي ارتكبها الحوثيون ضد الشعب اليمني والمنطقة، لن نذكر انقلابهم على الشرعية وقتلهم للشعب اليمني الأعزل، لكن هذه سنة واحدة من جرائم الحوثي المتوالية، ففي الفترة بين أغسطس 2020 وحتى يوليو 2021 ارتكب الحوثيون أكثر من 3000 انتهاك، تتمثل في قتل وإصابة أكثر نحو 5 آلاف يمني، وزع مئات الألغام، والآلاف من حالات الاعتقال التعسفي والاختفاء القسري، واستهداف مطار عدن والمملكة العربية السعودية، والطواقم والمنشآت الصحية.

تلك الجرائم، بحسب مداد نيوز التي يتجاهلها قرداحي أشعلت الغضب في الخليج حكومة وشعبا، حيث أعلنت وزارات الخارجية في السعودية والإمارات والكويت والبحرين استنكارها الشديد لتصريحات قرداحي المسيئة لجهود التحالف في دعم الشرعية باليمن، ودفاعه الغريب عن ميليشيات الحوثي الإرهابية، كما أعلن المغردون رفضهم واستهجانهم من تصريحات قرداحي.

المصرى اليوم