مهرجان «دي كاف» يختتم فعالياته تاسع دوراته بـ «ذكريات الورد»

مهرجان «دي كاف» يختتم فعالياته تاسع دوراته بـ «ذكريات الورد» مهرجان «دي كاف» يختتم فعالياته تاسع دوراته بـ «ذكريات الورد»

لاقتراحات اماكن الخروج

اختتم مهرجان وسط البلد للفنون المعاصرة «دي كاف» نسخته التاسعة بعرض «ذكريات لورد» على مسرح الفلكي، أمس الأول، بعد ثلاثة أسابيع من الفعاليات تضمنت تقديم 20 عرض فني بمشاركة 50 فنان من مختلف دول العالم، وعلى مدار أيامه نجح في جذب قرابة 3500 شخص.

استضاف مهرجان دي -كاف ضمن برنامج الأدائية 5 عروض من دول تشيلي والدنمارك وفرنسا وسوريا ومصر. فعرض لأول مرة في العالم من خلال دي- كاف عرض «التي سكنت البيت قبلي» للمخرج الفرنسى هنري جول جليان بمشاركة الشاعرة السورية رشا عمران وشارك من فرنسا أيضًا عروض الرقص المعاصر «أكزاك» و«ذكريات لورد»، ولأول مرة تشارك دولة تشيلي في دي كاف من خلال عرض «ضوضاء». ومن الدنمارك شارك عرض «نغمات الجسد السوريالية».

كما نظم المهرجان حفل موسيقي قدمه الفريق الفرنسي «كو شِن مون» في ساحة روابط للفنون، ولاقى الحفل تفاعل كبير من الجمهور مع المزيج الموسيقى الذي قدمه الفريق، كما قدّم برنامج روح المدينة تجربتين مختلفتين وهما رحلة صوتية في القاهرة«من سويسرا والفعالية الثانية بعنوان»كيف تختفي كليًا؟«من المجر اعتمدت على تقنية»الصوت المعزز Augmented Audio«.

تميزت نسخة هذا العام في دي- كاف ببرنامج «الميديا الحديثة والفنون البصرية»، فتم افتتاح المهرجان بمعرض التصوير الفوتوغرافي «تنسى كأنك لم تكن» للمصورة المصرية هنا جمال.

- صورة أرشيفية
- صورة أرشيفية

المصرى اليوم