باحث إسلامي: الإخوان منذ نشأتها ليس لها تأصيل فقهي

باحث إسلامي: الإخوان منذ نشأتها ليس لها تأصيل فقهي باحث إسلامي: الإخوان منذ نشأتها ليس لها تأصيل فقهي

اشترك لتصلك أهم الأخبار

قال محمد الدويك، الباحث في شئون الحركات الإسلامية، إن هناك صراع على السلطة وعلى الاموال بين إخوان تركيا وإخوان لندن، معربًا عن سعادته بحالة المكاشفة التي تحدث داخل التنظيم حاليًا؛ للتأكيد أن التنظيم ليس ديني أو إسلامي أو إخواني.

وأضاف الدويك خلال حواره مع برنامج "المشهد" تقديم الإعلامي نشأت الديهي والإعلامي عمرو عبدالحميد، المُذاع عبر فضائية "TEN"، اليوم الأحد، أن الإخوان منذ نشأتها ليس لها تأصيل فقهي قوي أو تأصيل سياسي لنظام الحكم في الإسلام، وهناك حالة من العشوائية والارتجالية داخل الإخوان، مشددًا على أن جماعة الإخوان مارست السياسة في وخارجها جميعهم مختلفين ومتضاربين وهي حالة عالية من الكذب والتلون.

وتابع أن الإخوان داخلها تيارين تيار سلفي رجعي، وتيار أخر يزعم أنه متطور ومجدد وينتمي للعصر الراهن، مشيرًا إلى أن الخلاف المادي داخل الجماعة هام جدًا أمام القواعد، مؤكدًا أن رجال الدين في كل دين هما الذين يقضوا على الدين، مستدلًا على ذلك بقول الله سبحانه وتعالى: "يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِنَّ كَثِيرًا مِّنَ الْأَحْبَارِ وَالرُّهْبَانِ لَيَأْكُلُونَ أَمْوَالَ النَّاسِ بِالْبَاطِلِ وَيَصُدُّونَ عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۗ وَالَّذِينَ يَكْنِزُونَ الذَّهَبَ وَالْفِضَّةَ وَلَا يُنفِقُونَهَا فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَبَشِّرْهُم بِعَذَابٍ أَلِيمٍ"، متوقعًا أن نشهد حالة فراغ سياسي ستنشأ بعد سقوط الإخوان.

المصرى اليوم