سكرتير عام البحر الأحمر يتابع الموقف التنفيذي لتطوير الشاطئ العام وحلقة السمك بالغردقة

سكرتير عام البحر الأحمر يتابع الموقف التنفيذي لتطوير الشاطئ العام وحلقة السمك بالغردقة سكرتير عام البحر الأحمر يتابع الموقف التنفيذي لتطوير الشاطئ العام وحلقة السمك بالغردقة

اشترك لتصلك أهم الأخبار

عقد اللواء محمد بنداري، السكرتير العام للمحافظة، بحضور اللواء عاطف وجدي السكرتير العام المساعد، اجتماعا مطولا لمناقشة الموقف الموقف التنفيذي لتطوير الشاطئ العام والبدء في تطوير حلقة السمك.

أكد السكرتير العام على ضرورة التنسيق وسرعة الانتهاء من التخطيطات والرسومات اللازمة للبدء في تطوير حلقة السمك بمدينة الغردقة، مع مراعاة الشكل الجمالي والحضارة الذي يليق بالمدينة السياحية.

وأوضح بنداري، أن التطوير يشمل حلقة السمك بالكامل لتكون على طراز أوروبي يليق بمدينة الغردقة السياحية، ويشمل إنشاء مصنع ثلج وساحة لانتظار السيارات، مضيفاً أن حلقة السمك تحتاج لعملية تطوير لكونها مزار سياحى مهم يزورها المئات يوميا من السياح، مشيراً إلى أن الحلقة ليست تراثا تاريخيا فقط بل هي تراث سياحى حديث وإرث يستحق التوثيق من زواياه المتعددة.

كما أوضح بنداري إن حلقة السمك من أهم المزارات السياحية، داخل مدينة الغردقة، وأكثر مكان يزوره السياح بمفردهم لأكثر من مرة، لمشاهدة الأسماك المختلفة التي يتم اصطيادها من البحر الأحمر.

وأضاف البنداري أن تطوير تلك المنطقة مخطط جيدا بحيث يقدم جميع الخدمات اللوجستية داخل حلقة السمك وكذلك زوار المنطقة، حيث سيتم التطوير على أعلى مستوى وبكفاءة عالمية تناسب طبيعة المنطقة، وخاصة لموقعها بين مارينا الغردقة السياحى ومسجد الميناء الكبير وأن أعمال التطوير سوف تضم انشاء منطقة خدمات كاملة داخل السوق«حلقة السمك»حتى يتم توفير الخدمة كاملة للمواطنين الوافدين عليها، مثل محال بيع الخضروات، وأفران للأسماك ومحال لتنظيفها، وتزويده بكل الإمكانات والخدمات اللوجيستية، بالإضافة إلى منطقة انتظار للسيارات وتجهيز أماكن لتناول الطعام داخل الحلقة.

كما ناقش السكرتير العام الموقف الحالي لتطوير الشاطئ العام وبدء العمل بالمرحلة الثانية لتطويره، ليليق بأبناء المحافظة، ويكون متنفساً للأهالي، موضحاً بأنه من حق أبناء البحر الأحمر ان يكون لهم متنفساً ليستمتعوا بمياه البحر وممارسة السباحة، وأشار إلى أن الجزء الأول لأعمال تطوير الشاطئ يشمل إنشاء ممشى خارجى انترلوك، وكافيتريات وأكشاك تجارية ومطاعم عالمية ومدرجات للاستمتاع بالشاطئ ودورات مياه، وجزء خاص بالشماسى وممشى من الخرسانة المطبوعة لسهولة حركة المواطنين داخل الشاطئ.

وأوضح السكرتير العام، أن المساحة الإجمالية للشاطئ العام رقم 4 بالغردقة تبلغ نحو 50 ألف متر مربع، وتبلغ مساحة الجزء الأول للمرحلة الثانية نحو 15 ألف متر مربع، مضيفاً أنه تم الانتهاء من تطوير المرحلة الأولى للشاطئ الخاصة بالممشى بطول 800 متر، وافتتحها المحافظ خلال احتفالات المحافظة بالعيد القومي، مشيراً إلى أن أعمال التطوير شملت عمل برجولات، وأرضيات وأماكن لجلوس المارة للاستمتاع بمشاهدة جمال وطبيعة البحر الأحمر، كما تم زيادة عرض الرصيف إلى 4 أمتار ليستوعب أكبر عدد من الجمهور والمارة مع عمل برجولات لجلوس المواطنين والاستماع بجمال البحر.

المصرى اليوم