تنفيذ فرضيتي حريق في سجون واتصالات جازان

تنفيذ فرضيتي حريق في سجون واتصالات جازان تنفيذ فرضيتي حريق في سجون واتصالات جازان
نفذت مديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان البارحة الأولى تجربتين فرضيتين لنشوب حريق وانهيار جزئي بشركة الاتصالات بجازان وفرضية لنشوب حريق في أحد العنابر بسجن جازان العام. وأوضح الناطق الإعلامي لمديرية الدفاع المدني بمنطقة جازان الرائد يحيى بن عبدالله القحطاني أن التجربتين عبارة عن نشوب حريق بموقع مبنى الشركة الرئيسي نتج عنه انهيار جزئي تسبب في إصابة سبع حالات تم إخراجها إلى منطقة الإخلاء ووفاة حالتين وحالتين حرجتين. وأشار إلى أن الفرضية الثانية عبارة عن نشوب حريق في أحد العنابر بشعبة سجن جازان العام نتج عن التجربة وفاة شخص وإصابة ثلاثة عشر حالة وتمت معالجة خمس حالات في الموقع ونقل ثلاث حالات إلى مستشفى جازان العام ونقل حالتين إلى مستشفى الملك فهد. وبين الرائد القحطاني أن الهدف من التجربة هو الوقوف على استعداد وجاهزية فرق الدفاع المدني مع الأمن والسلامة والإدارات المساندة والجهات ذات العلاقة في حالة حدوث أي طارئ لا قدر الله، مشيرا إلى نجاح التجربة ولله الحمد. وأشاد بمشاركة هيئة الهلال الأحمر السعودي والإسعاف الطائر ومديرية الشؤون الصحية والمركز الصحي لقوى الأمن وإدارة المرور وأمانة منطقة جازان وسجون جازان في تنفيذ الفرضيتين.

جي بي سي نيوز