جنرال أمريكي: مكالمات الجنرال ميلي مع الصين روتينية

جنرال أمريكي: مكالمات الجنرال ميلي مع الصين روتينية جنرال أمريكي: مكالمات الجنرال ميلي مع الصين روتينية

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكد المتحدث باسم هيئة الأركان الأمريكية المشتركة العقيد ديف باتلر إن رئيس هيئة الأركان الجنرال مارك ميلي اتصل بنظرائه الصينيين بعد أحداث الشغب يوم 6 يناير والمكالمة كانت «روتينية».

وأكد باتلر أن مكالمات ميلي مع نظرائه الصينيين في أكتوبر ويناير «كانت تتماشى مع هذه الواجبات والمسؤوليات التي تنقل التطمينات من أجل الحفاظ على الاستقرار الاستراتيجي»، مشيرا إلى أن «جميع المكالمات التي يوجهها الجنرال ميلي، بما في ذلك تلك التي تم الإبلاغ عنها، منسقة ويتم الاتصال بعلم وزارة الدفاع والوكالات المشتركة».

وردا على ما كشف في كتاب جديد بعنوان Peril ألفه الصحفيان في «واشنطن بوست» بوب وودوارد وروبرت كوستا، حول أن ميلي عقد اجتماعات سرية بعد 6 يناير في البنتاغون لضمان عدم تمكن الرئيس السابق من شن هجوم عسكري، قال العقيد باتلر: «الاجتماع كان حول بروتوكولات الأسلحة النووية ولتذكير قادة البنتاغون بالإجراءات الراسخة والقوية في ضوء التقارير الإعلامية حول هذا الموضوع».

وفي السياق نفسه، أكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي أن «الرئيس جو بايدن واثق من قيادة الجنرال ميلي ووطنيته وإخلاصه لدستورنا»، مشيرة إلى أن «التقارير التي تحدثت عن مكالمات بين الجنرال ميلي والصين غير مؤكدة ومحدودة المحتوى».

المصرى اليوم