البيئة تستعرض الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050

البيئة تستعرض الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050 البيئة تستعرض الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية 2050

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة، أن تغير المناخ أصبح تحديا تنمويا أكثر منه بيئيا، لذا اتخذت خطوات جادة لدمج تغير المناخ في كافة مجالات التنمية، وكان وضع المجلس الوطني للتغيرات المناخية تحت رئاسة رئيس مجلس الوزراء أهم تلك الخطوات، لرفع مستوى التنسيق بين كافة الوزارات والجهات المعنية في الدولة، وجاء إعداد الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية كأحد أهم قرارات المجلس لتصبح للدولة خارطة طريق لأنسب طرق التعامل مع آثار التغيرات المناخية في ظل النهضة التنموية التي تشهدها مصر حاليا، بما يحقق تنمية اقتصادية مستدامة ويحافظ على حق الأجيال القادمة.


استعرض الدكتور عمرو أسامة مستشار وزيرة البيئة لملف تغير المناخ عمل الاستراتيجية الوطنية للتغيرات المناخية ٢٠٥٠ خلال لقاء وزيرة البيئة اليوم بحضور المنسق المقيم لمنظمة الأمم المتحدة في مصر إلينا بانوفا عبر خاصية الفيديو كونفرانس، موضحا أن الاستراتيجية التي تهدف لتمكين مصر من التخطيط والتحكم في آثار تغير المناخ لسنوات عديدة قادمة، وتحقيق أهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر ٢٠٣٠، تضم ٥ أهداف رئيسية وهي تحقيق نمو اقتصادي مستدام وبناء المرونة والقدرة على التكيف مع تغير المناخ وتعزيز حوكمة وإدارة العمل في مجال تغير المناخ لتسليط الضوء على تأثيرات تغير المناخ وتحسين البنية التحتية للتمويل وتحسين البحث العلمي وإدارة المعرفة ونقل التكنولوجيا ورفع الوعي في مجال مكافحة تغير المناخ، وقيادة مصر على المستوى الدولى لملف تغير المناخ، وتقوم الاستراتيجية بتحديد السياسات والأدوات اللازمة لتحقيق الأهداف ورسم خارطة طريق لكيفية إدارة ملف المناخ في مصر.

المصرى اليوم