«زي النهارده».. الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة في بولندا «لم ينجح أحد» 20 يونيو 2010

«زي النهارده».. الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة في بولندا «لم ينجح أحد» 20 يونيو 2010 «زي النهارده».. الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة في بولندا «لم ينجح أحد» 20 يونيو 2010

اشترك لتصلك أهم الأخبار

في 10 إبريل 2010 لقى الرئيس البولندى ليش كاتشينسكى مصرعه هو وعقيلته والوفد المرافق له وجميع ركاب الطائرة البالغ عددهم 96 شخصاً في حادث تحطم طائرة في ، وبمصرعه خلا منصب الرئيس في بولندا، وجرى الإعداد لانتخابات رئاسية ترشح فيها اثنان، كان الأول هو زعيم المعارضة المحافظة ياروسلاف كاتشينسكى الشقيق التوأم للرئيس الراحل ليش كاتشينسكى الذي أعلن في 26 إبريل 2010 عن ترشحه رسميا للانتخابات الرئاسية،وقال ياروسلاف كاتشينسكى في بيان صدر على موقع حزبه «قانون وعدالة» على الإنترنت: «إن بولندا هي التزامنا الكبير المشترك وهو يتطلب تجاوز المعاناة الشخصية والقيام بالواجب على رغم حصول مأساة شخصية وهذا هو السبب الذي حملنى على اتخاذ قرار الترشح لرئاسة الجمهورية في بولندا»، وكان ياروسلاف «60 عاماً» قد دخل المنافسة على كرسى الرئيس في مواجهة برونيسلاف كوموروفسكى الذي يصغره بثلاث سنوات وفى الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة «زي النهارده» في 20 يونيو 2010 حيث حصل رئيس الدولة بالوكالة برونيسلاف كوموروفسكى على ما نسبته 41.22% من الأصوات، مقابل 36.74% من الأصوات لياروسلاف كاتشينسكى فتقرر إجراء جولة إعادة في 4 يوليو، وهى التي فاز فيها برونيسلاف كوموروفسكى، الذي كان آنذاك رئيساً للبرلمان البولندى والقائم بأعمال رئيس البلاد، حيث أظهرت النتائج النهائية أن نسبة الذين منحوا أصواتهم لكوموروفسكى بلغت 53.01%، في حين حاز منافسه ياروسلاف كاتشينسكى، على نسبة لم تتجاوز 47%.

المصرى اليوم