شخصيات دينية وفكرية إسلامية تُثمن جهود رابطة العالم الإسلامي في خدمة قضايا الأمة

شخصيات دينية وفكرية إسلامية تُثمن جهود رابطة العالم الإسلامي في خدمة قضايا الأمة شخصيات دينية وفكرية إسلامية تُثمن جهود رابطة العالم الإسلامي في خدمة قضايا الأمة
لا سيما المساعي الدؤوبة لنيل الأقليات المسلمة مطالبها المشروعة.. آخرها موتى سيريلانكا

شخصيات دينية وفكرية إسلامية تُثمن جهود رابطة العالم الإسلامي في خدمة قضايا الأمة

ثمّنت شخصيات دينية وفكرية إسلامية الجهود التي قامت بها رابطة العالم الإسلامي في سبيل خدمة قضايا الأمة الإسلامية حول العالم، ولا سيما المساعي الدؤوبة لنيل الأقليات المسلمة مطالبها المشروعة، وكان آخرها السعي لتكريم موتى المسلمين في سيريلانكا، ودفنهم وفقاً لتعاليم الشريعة الإسلامية، بعد موافقة السيريلانكية على طلب الرابطة في ذلك.

فقد أعرب كل من رئيس مجلس العلماء المركزي في باكستان الشيخ زاهد محمود القاسمي، ورئيس الجامعة الخيرية السلفية وأمين جمعية أهل الحديث المركزية في كشمير الشيخ محمد أنور ركن الدين، ورئيس الجامعة السلفية فيصل آباد في باكستان الحاج بشير أحمد، ومدير الجامعة السلفية فيصل آباد والأمين العام لوفاق المظارس السلفية في باكستان الشيخ محمد ياسين ظفر، ورئيس مجلس علماء باكستان ورئيس مجلس تقارب الأديان للأمن والسلام الشيخ عبدالخبير أزاد، ورئيس جمعية علماء الإسلام في باكستان الشيخ فضل الرحمن مُفتي محمود، ورئيس جمعية علماء سريلانكا الشيخ محمد طاسيم بن محمد صالح ورئيس الجامعة الأشرفية وعضو مجلس الفكر الإسلامي الباكستاني الشيخ الحافظ فضل الرحيم، إضافة لعددٍ من القيادات الإسلامية في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية وكندا والبرازيل، عن شكرهم لرابطة العالم الإسلامي على الدور الذي تقوم به.رابطة العالم الإسلامي

صحيفة سبق اﻹلكترونية