أخبار عاجلة

إسرائيل تقيم مستوطنة جديدة بالضفة وتصادق على ميزانية لبناء 1500 وحدة بالقدس

إسرائيل تقيم مستوطنة جديدة بالضفة وتصادق على ميزانية لبناء 1500 وحدة بالقدس إسرائيل تقيم مستوطنة جديدة بالضفة وتصادق على ميزانية لبناء 1500 وحدة بالقدس

أعلن وزير الإسكان الاسرائيلي أوري أريئيل عن إقامة مستوطنة جديدة تدعى “لشم” على أراضي الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت صحيفة “معاريف” العبرية في عددها الصادر اليوم الاثنين أن حوالي 70 عائلة من المستوطنين ستستلم بيوتها قريبا ، فيما سيتم بناء 400 وحدة استيطانية في المستوطنة لاحقا ، مشيرة الى أن هذا الإعلان يأتي في الوقت الذي تجري فيه المفاوضات بين الجانبين الفلسطيني والاسرائيلي .

وأضافت أن الوزير أريئيل، من حزب البيت اليهودي ، استغل الحدث ليعلن أن البناء الاستيطاني سيستمر، قائلا: “لن تقوم دولة فلسطينية في الضفة الغربية ، وليفهم الجميع أنه لن تكون هناك دولتان غرب نهر الأردن”.

بدوره ، قال نائب رئيس المجلس الإقليمي الاستيطاني “شومرون” ، إن الاسرائيليين فهموا جيدا أن الضفة هي مركز إسرائيل ، وإن الإقبال على شراء المنازل دليل على عدم إمكانية التنازل عن السكن في كل مكان من أرض إسرائيل (حسب زعمه).

في سياق متصل ، صادقت اللجنة المالية في بلدية الاحتلال بالقدس ، الليلة الماضية على تخصيص ميزانية لتجهيز البنية التحتية لبناء 1500 وحدة استيطانية جديدة، ستعمل على توسيع مستوطنة “رمات شلومو” شمالي مدينة القدس المحتلة باتجاه بلدة شعفاط ومستوطنة “راموت”.

وقال الباحث المختص بشؤون الاستيطان في القدس أحمد صب لبن ، في بيان صحفي ، ‘إن هذا المشروع الاستيطاني الجديد ، بعد الموافقة عليه ، بات قريبا من التنفيذ الفعلي على أرض الواقع ، والخطوة المقبلة هي الإعلان عن عطاءات لشركات المقاولات الإسرائيلية للبدء بتنفيذ بناء الوحدات بعد أن تجهز بلدية الاحتلال البنية التحتية الخاصة بها’.

أ ش أ

أونا