أخبار عاجلة

إثيوبيا تبدأ إنتاج الأدوية المضادة لفيروس الإيدز محليا خلال عامين

إثيوبيا تبدأ إنتاج الأدوية المضادة لفيروس الإيدز محليا خلال عامين إثيوبيا تبدأ إنتاج الأدوية المضادة لفيروس الإيدز محليا خلال عامين

أكدت السلطات الإثيوبية عزمها البدء فى إنتاج الأدوية المضادة لفيروس "اتش آى في" المسبب لمرض الإيدز داخل البلاد خلال عامين، وذلك على الرغم من التراجع الملحوظ فى معدلات الإصابة بالمرض على المستوى الوطنى.

وشدد الدكتور يبلتال اسيفا مدير معهد البحوث الصحية الإثيوبى التابع للدولة خلال مؤتمر وطنى حول الصحة العامة عقد بأديس أبابا اليوم الأحد على أهمية العمل على تصنيع وإنتاج الأدوية والعقاقير المضادة لفيروس "إتش آى في" محليا بهدف تكثيف جهود كبح هذا الوباء ومنع انتشاره.

وأضاف أن الاستعدادات جارية للبدء فى تصنيع تلك الأدوية والعقاقير المضادة للفيروس خلال عامين، ومن جانبه قال ميسكيل ليرا نائب مدير "المكتب الاثيوبى الفيدرالى لمكافحة الايدز"أنه يتعين إعطاء أولوية لمكافحة هذا الفيروس والذى يعد الأعلى انتشارا بين فئة السكان فى سن العمل.

وقال الدكتور ميبراتو فايرويت الذى يمثل وزارة الصحة الإثيوبية فى المؤتمر إن الأنشطة الجارية فيما يتعلق بالوقاية والسيطرة على انتشار فيروس "اتش آى في" توتى ثمارها بشكل كبير، مشيرا إلى أن هذه الأنشطة يتعين أن تتواصل باستمرار.

ويصل عدد مرضى الايدز والمصابين بفيروس "إتش آى في" المسبب المرض الذين يتلقون العقاقير الطبية المقاومة للمرض فى البلاد البالغ عدد سكانها 85 مليونا، إلى 300 ألف شخص، من خلال 2000 مرفق ومركز صحى توفر الأدوية للمصابين وكذلك الخدمات للأمهات الحوامل المصابات بالمرض لمنع انتقال الفيروس من الأم إلى الطفل خلال الولادة.

مصر 365