أخبار عاجلة

عابثون يشعلون النيران في مخطط حيوي بأحد رفيدة

عابثون يشعلون النيران في مخطط حيوي بأحد رفيدة عابثون يشعلون النيران في مخطط حيوي بأحد رفيدة

 خالد آل مريح (أحد رفيدة)

لا يزال عابثون في خفية يقومون بإشعال النار على مخلفات المباني في عدة مواقع دون مبالاة أو حسيب أو رقيب في المخطط الواقع بالقرب من السوق الشعبي الجديد بمحافظة أحد رفيدة منذ عدة أشهر وهم بذلك يشكلون أخطارا ستتصاعد علاوة على ما يلحق بمرضى الربو والمسنين والنساء والأطفال من أذى صحي بالإضافة إلى تشويه للمنظر الحضاري الجميل الذي تمتاز به المحافظة.وقال لـ«عكاظ» المواطنون محمد الزهراني وفهد الوادعي وناصر بن محمد ومحمد البشري ان حرائق النفايات لها مخاطر صحية على الإنسان وآثار سلبية على الطبيعة نتيجة ما تحدثه من انبعاثات غازية سامة. وقالو: يوجد نوعان من ملوثات الهواء الضارة بصحة الإنسان تنتج عن حرائق النفايات هما الغازات والدقائق العالقة حيث ستؤدي إلى زيادة في أمراض الجهاز التنفسي. وأضافوا: حقيقة أن العابثين بفعلهم يرتكبون هذه التحديات الخطيرة والقاتلة في منطقة مكشوفة تكثر فيها الأشجار على اختلاف أحجامها وتأتيها الرياح القوية من عدة جهات حيث سيحدث ما لا تحمد عقباه قريبا جدا وأوضحوا أن الأدخنة تتصاعد ليلا ونهارا وتأثيرها على الأبرياء مستمر وكم عانينا وشكونا وأرهقنا دون أي نتيجة إيجابية تذكر للصالح العام. وقالوا انه يجب على الجهات المختصة مطاردة العابثين غير المبالين بأضرارها اليومية والذين لم يتم التحري عنهم والقبض عليهم ومعاقبتهم. من جهته قال رئيس المجلس البلدي بالمحافظة محمد أبو هتله ان عمال النظافة في البلدية يقومون بتنظيف جميع المواقع على الشوارع العامة والرئيسية والفرعية والأحياء والقرى بشكل يومي حيث المحافظة ومراكزها الإدارية من أفضل محافظات عسير في مجال النظافة، والأولى بالمتضررين من العبث تقديم شكواهم للجهات الأمنية عاجلا