أخبار عاجلة

حجز 62 مركبة خلال أسبوع في رأس الخيمة

حجز 62 مركبة خلال أسبوع في رأس الخيمة حجز 62 مركبة خلال أسبوع في رأس الخيمة

أسفرت الحملة التفتيشية التي أطلقتها إدارة المرور والدوريات بالإدارة العامة للعمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة منذ أسبوع في كافة شوارع الإمارة عن ضبط وحجز (62) مركبة  مخالفة لقانون السير و المرور و تمثلت تلك المخالفات في القيادة من دون رخصة سوق، و زيادة نسبة تلوين زجاج المركبة عم هو مصرح به، و عدم تجديد ترخيص المركبة، و قيادة مركبة غير مؤمن عليها على الطريق العام، و القيادة بطيش و تهور، وكذلك عدم فحص المركبة بعد إجراء أي تعديل جوهري في محركها، فضلاً عن تزوير لوحات أرقام المركبة، و قيادة مركبة تسبب ضجيجاً.

وأوضح العميد غانم أحمد غانم مدير عام العمليات المركزية بأن هذه الحملة التي وجهه بها نائب قائد عام شرطة رأس الخيمة تأتي انطلاقاً من حرص شرطة رأس الخيمة على تنفيذ إستراتيجية و رؤية وزارة الداخلية الهادفة للوصول لأعلى درجات الأمن و السلامة المرورية في طرقاتنا و حماية مستخدمي الطريق بكافة فئاتهم، و للعمل معاً للحد من الحوادث المرورية وبيان مدى استمراريتها و انعكاسها على الجوانب النفسية و الاجتماعية و الاقتصادية.
>  
> وأشار العميد غانم أحمد بأنه تم إطلاق حملات توعوية في مختلف مناطق الإمارة قبل انطلاق الحملات التفتيشية توعية للسائقين و لأولياء الأمور حول مخاطر الحوادث المرورية و السرعة، كما تم زيارة مجالس الأحياء السكنية لتقديم بعض النصائح و الإرشادات التي تضمن الحفاظ على سلامتهم وسلامة أبنائهم، مؤكداً في الوقت ذاته استمرارية تلك الحملات و الزيارات الميدانية التوعوية، خصوصاً مع قرب موعد العودة للمدارس التي يسمح فيها بعض أولياء الأمور لأبنائهم بقيادة المركبات من دون الحصول على رخصة للقيادة مما يعرض حياتهم وحياة كافة مستخدمي الطريق للخطر. 
> وأكد مدير عام العمليات المركزية بشرطة رأس الخيمة بأن الحملات التفتيشية مستمرة لمدة شهر كامل و سيتغطي كافة المناطق في إمارة رأس الخيمة، لضبط كافة المخالفين و تطبيق القانون عليهم، ولن يتم فك حجز أية مركبة إلا بعد تسديد كافة الغرامات و المخالفات المترتبة عليها، وانقضاء فترة الحجز المحدد لكل مخالفة، فضلاً عن إزالة أسباب حجزها بموافقة لجنة الفحص الفني للمركبات. 
> و الجدير بالذكر بأن هذه الحملة تأتي ضمن العديد من الحملات التي نظمتها و نفذتها شرطة رأس الخيمة على مدار العام بهدف خلق مجتمع واع ومثقف ومدرك لأهمية التعاون و التكاتف و العمل المشترك بين مختلف القطاعات للوصول إلى المنظومة المتكاملة نحو مجتمع آمن و مستقر  دائماً، وخل من الحوادث المرورية.
>