أخبار عاجلة

تقني الجبيل يحتفل بتخريج أول «محتضن»

تقني الجبيل يحتفل بتخريج أول «محتضن» تقني الجبيل يحتفل بتخريج أول «محتضن»

البداح: انطلاقتي مع صيانة أجهزة التكييف والغسالات

 محمد إبراهيم الزهراني (الجبيل)

أعلن مركز التنمية الصناعية التابع في معهد الجبيل التقني بالهيئة الملكية، عن تخريج أول «محتضن» في المركز أمس الأول. وأوضح الخريج سلمان البداح، أن مشروعه يعتمد على صيانة المكيفات والتجارة في استيراد وتصدير أجهزة التكييف والتبريد والغسالات والثلاجات وتركيبها وصيانتها. وقال «حين سمعت بالمركز وما يقدمه للمحتضنين الشباب قررت الدخول والتحقت بدورة أولية ودورة أخرى عن دراسة الجدوى للمشروع». وأضاف أنه حصل على الدعم الاستشاري والفني من المعهد لمدة عام وتسعة أشهر، مؤكداً أنه سينتقل للرياض لإكمال مشروعه هناك. وقال: إن ما ينقصنا في بعض المشاريع هو الصبر من قبل الشباب.من جانبه أوضح مدير معهد الجبيل التقني المهندس خالد الحربي، أن الخريج سلمان البداح من أوائل المتقدمين للمركز وكان مثالاً للريادي الناجح والحريص على نجاح مشروعه من خلال إنشاء سوق خاص به في هذا المجال مكنه في فترة وجيزة من الحصول على عدد من عقود الصيانة في المنطقة، مما أكسبه سمعة جيدة ساعدته على سرعة نجاح المشروع وامتلاكه، مستعيناً بعد الله بعدد من العمالة المؤهلة من السعوديين وغير السعوديين. وأكد أن مركز التنمية الصناعي يقدم جميع التسهيلات للشباب السعودي من ذوي الطموح العالي والأفكار المتميزة ويقوم باحتضانهم عبر حاضنات مجهزة تماماً بكافة التجهيزات الأساسية للمحتضن سواء من الرجال أو النساء. وأضاف «وقعنا خلال الربع الثالث من هذا العام 3 اتفاقيات لتأجير مشاريع جديدة في المركز وهي مشروع للرخام الصناعي، مشروع تصنيع أكياس البلاستيك، ومشروع طباعة ودعاية وإعلان، ليصبح عدد المشاريع المحتضنة بالمركز 13 مشروعاً و7 مشاريع نسائية». كما تم الاتفاق مع باب رزق جميل بتسهيل تمويل مشاريع رواد الأعمال المتقدمين للمركز وذلك من خلال افتتاح فرع لباب رزق جميل داخل مركز التنمية الصناعية. وتقدر أعداد جميع المتقدمين في المركز بـ 579 متقدماً بين رجال ونساء، ويضم المركز 14 حاضنة كبيرة و24 حاضنة صغيرة ويمضي المحتضن مدة الاحتضان التي تتراوح بين سنة و 3 سنوات.