أحمد سليمان: بيان "قضاة من أجل مصر" دافع عن الشرعية.. و"البلشي": طلبي إحالتهم للصلاحية سبب عزلي

أحمد سليمان: بيان "قضاة من أجل مصر" دافع عن الشرعية.. و"البلشي": طلبي إحالتهم للصلاحية سبب عزلي أحمد سليمان: بيان "قضاة من أجل مصر" دافع عن الشرعية.. و"البلشي": طلبي إحالتهم للصلاحية سبب عزلي

كتب : محمد عاشور منذ 4 دقائق

قال المستشار أحمد سليمان، وزر العدل السابق، إن بيان حركة قضاة من أجل ، لم يكن له علاقة بالسياسية ولم ينحاز إلى فصيل سياسي معين، ولكنه كان يدافع عن الشرعية، نافيا إلقاء البيان من أعلى منصة رابعة العدوية.

وأضاف سليمان، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي وائل الإبراشي، على قناة "دريم" أن قضاة من أجل مصر، جميعهم وقعوا بالرفض على الإعلان الدستوري الذي أصدره الرئيس المعزول محمد مرسي في 21 نوفمبر الماضي.

وقال سليمان، إن المستشار زغلول البلشي، رئيس التفتيش القضائي السابق، تقدم بالفعل بمذكرة تطالب بإحالة المستشار وليد شرابي إلى الصلاحية بسبب صعوده على منصة رابعة العدوية واشتغاله بالسياسية، إلا أنه طلب سحب المذكرة لأن ما فعلة "شرابي" لا يستدعي إحالته للصلاحية.

وأكد سليمان، أنه أبدى اعتراضه على ما ذكره الرئيس المعزول محمد مرسي، في قاعة المؤتمرات قبل عزله، بشأن بعض القضاة، في حضور عدد من الوزراء وأعضاء من مجلس الشورى المنحل، وتابع: "بالنسبة للمستشار علي النمر فالاتهامات الموجهة له محل تحقيق".

من جانبه نفى المستشار زغلول البلشي، نائب رئيس محكمة النقض، ما قاله وزير العدل السابق، مؤكدا أن البيان الذي أصدرته حركة قضاة من أجل مصر، جاء من داخل المركز الإعلامي لرابعة العدوية.

وأكد البلشي، أن هذا هو سبب رحيله من التفتيش القضائي، مشيرا إلى أن وزير العدل كان يستطيع أن يحيل "شرابي" إلى الصلاحية فور استلامه المذكرة، ولكنه أبقاها في مكتبه لمدة شهر، كان ينتوي أن يحفظ الملف دون اتخاذ إجراء، وتابع: "مدير التتفتيش القضائي الحالي انتهج نهج المستشار وليد شرابي، وصعد منصة رابعة العدوية، وترجم بيانه إلى ثلاث لغات".

DMC