أخبار عاجلة

الأمم المتحدة تعلن 6 إبريل يوما عالميا للرياضة من أجل السلام

الأمم المتحدة تعلن 6 إبريل يوما عالميا للرياضة من أجل السلام الأمم المتحدة تعلن 6 إبريل يوما عالميا للرياضة من أجل السلام

أعلنت الأمم المتحدة اليوم السادس من أبريل يوما عالميا للرياضة من أجل التنمية والسلام خلال حفل أقيم في الجمعية العامة، بحضور لاعب التنس الصربي نوفاك ديوكوفيتش، ممثلا عن الرياضيين.

واختارت الأمم المتحدة السادس من أبريل تكريما لليوم الذي انطلقت فيه أول دورة للألعاب الأوليمبية في العصر الحديث في أثينا عام 1896 بهدف التوعية بدور الرياضة في الترويج للتنمية والسلام.

وأكد ديوكوفيتش، المصنف الأول عالميا بين لاعبي التنس المحترفين، خلال الكلمة التي أدلى بها-حسب ما نشره موقع في الجول عن (يويورك -إفي)- أنه نشأ “في بلد صغير لكنه معتد بنفسه، مر بأوقات صعبة خلال العقود الماضية” في يوغوسلافيا السابقة، مشيرا إلى أن “الرياضة كانت جزءا لا يتجزأ” من حياته.

وتابع “تغيرت كل الأمور بالنسبة لي عندما رأيت بيت سامبراس يفوز للمرة الأولى على ملاعب ويمبلدون. أصبح رمزا بالنسبة لي وحلمت أنني أريد أن أصبح مثله يوما ما، الرقم واحد في التصنيف العالمي، واستغرق تحقيق ذلك 13 عاما”.

وأعرب “نولي” عن ثقته في أن يحفز الاحتفال بهذا اليوم الجميع على مضاعفة جهود غرس قيم مثل العدالة وروح الفريق واحترام المنافسين “القيم العالمية التي يجب أن تقوم عليها المجتمعات الحديثة”.

وأضاف “المنافسة ليست فقط الفوز على الخصم ورفع الكؤوس والميداليات، إنها طريقة تمكين الذات والبحث الداخلي عن التميز وطريقة صحية لتهذيب الجسد والعقل”.

ومن جانبه هنأ رئيس اللجنة الأوليمبية الدولية جاك روج الجمعية العامة على إعلان هذا اليوم تقديرا لدور الرياضة في المجتمع.

وأوضح “وضع الرياضة في خدمة الإنسانية هي مهمة اللجنة منذ إنشائها والألعاب الأوليمبية بطولة عالمية كي يتنافس الرياضيون في مناخ يدعم السلام والتسامح والاحترام”.

وأشار إلى أن ممارسة الرياضية حق إنساني، مشيرا إلى أنها تساهم في القضاء على الأفكار النمطية وإنقاذ قيم مثل أهمية التركيز على الأهداف.

أونا