أخبار عاجلة

"دعم الأوقاف" و"المعهد العقاري" توقّعان اتفاقية لرفع الكفاءة المهنية في الأوقاف العقارية

تشمل الأوقاف الأهلية والذرية والخاصة بالجامعات والجمعيات

وقّعت جمعية دعم الأوقاف والمعهد العقاري السعودي اتفاقية تعاون نوعية تهدف لتعزيز التعاون بينهما، فيما يعزز كفاءة الأداء المهني في قطاع الأوقاف العقارية وفق الأنظمة والتنظيمات الجديدة وما يناسب توجهات السوق العقاري، وبما يعود على القطاع الوقفي والأوقاف والنظار والعاملين فيها وعلى المؤسسات الوقفية بالنفع والتحسين.

ويشمل ذلك الأوقاف الأهلية والأوقاف الذرية وأوقاف الجامعات وأوقاف الجمعيات والصناديق الوقفية الحكومية والخاصة والشركات والمؤسسات الوقفية، من خلال حزمة برامج مشتركة وزيادة حصة القطاع الوقفي من التأهيل المهني في المجال العقاري، وفق احتياجات السوق وتنظيمات العقار الجديدة واقتراح البرامج ومواءمة بعض البرامج القادمة.

وصرّح الشيخ راجس بن أحمد الدوسري رئيس مجلس إدارة جمعية دعم الأوقاف، بأن العقار يشكل النصيب الأكبر من الأوقاف في المملكة، وهو بحاجة ماسة للاستفادة من حزمة البرامج النوعية التي يقدمها المعهد العقاري السعودي؛ لذلك تسعى الجمعية لزيادة حصة القطاع من التأهيل وتحقيق مستوى أعلى من المهنية التي تعود على القطاع الوقفي بالفائدة والتعظيم.

وأضاف: أن "العمل الوقفي بحاجة ماسة إلى تضافر الجهود الرامية للرقي به لتحقيق أغراضه وتعظيم آثاره، وبهذه المناسبة نشيد بالأداء النوعي لشريكنا الأمثل المعهد العقاري السعودي بتقديم برامج عالية المستوى وغزيرة المعرفة تتناسب مع حجم النمو التنظيمي والاقتصادي الذي تشهده المملكة على وجه العموم والقطاع العقاري على وجه الخصوص".

وتابع: "كما يسرني بهذه المناسبة أن أؤكد أن القطاع الوقفي قطاع كبير ويسعى للتمكين، ويستحق تضافر الجهود لتمكينه من تحقيق أغراضه، علماً بأن جمعية دعم الأوقاف وهي أولى الجمعيات المرخصة في المملكة تحت إشراف الهيئة العامة للأوقاف ووزارة الموارد البشرية؛ بغرض تنمية القطاع وتحقيق تطلعات القيادة وتطلعات الواقفين، وبما يعود على المجتمع بالنفع وعلى الواقفين بالأجر وتجسير أداء الأوقاف للمساهمة بفعالية في رؤية المملكة ٢٠٣٠".

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية