أخبار عاجلة

"كفى" تقدم العلاج لأكثر من ألفَي شخص تركوا التدخين خلال 2020

والاستشارات عن بعد وأوصلت الدواء لمنازلهم

عالجت جمعية "كفى" للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات بمنطقة مكة، منذ مطلع العام ٢٠٢٠؛ أكثر من ألفي شخص مدخن من مختلف الأعمار.

وقال مدير عام الجمعية إبراهيم بن أحمد الحمدان: إن حملات الجمعية عن بعد، عبر صفحاتها بمواقع التواصل، قادت أكثر من ألفي شخص للإقلاع عن التدخين وطلب الاستشارة والعلاج.

وأضاف أنه خلال فترة الحظر أوصلت عيادات "كفى" المتنقلة العلاج إلى منازل الراغبين في الإقلاع عن هذه السموم.

وذكر "الحمدان" أن حملات التوعية التي أطلقتها "كفى" تبين خطورة كورونا على المدخنين؛ كونها تساهم في تدمير الجهاز التنفسي، كان لها الأثر الواضح في الإقبال على هجر السموم.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية