أخبار عاجلة

"الجمارك " تُصدر تعميمًا لمنافذها البرية بتخفيف الإجراءات الاحترازية على حركة الشاحنات

"الجمارك السعودية" تُصدر تعميمًا لمنافذها البرية بتخفيف الإجراءات الاحترازية على حركة الشاحنات "الجمارك " تُصدر تعميمًا لمنافذها البرية بتخفيف الإجراءات الاحترازية على حركة الشاحنات
سمحت بدخولها من دول مجلس التعاون واكتفت بتقييم وجود أعراض الاشتباه بإصابة سائقيها بـ"كورونا"

أصدرت "الجمارك " تعميمًا على جميع منافذها البرية، يتضمن تخفيف الإجراءات الاحترازية المفروضة على حركة الشاحنات، وذلك بالسماح بدخول جميع الشاحنات عبر المنافذ البرية من دول مجلس التعاون، ودول الخليج العربية، التي تحمل سلعًا تكون وجهتها النهائية المملكة، والاكتفاء فقط بتقييم وجود أعراض الاشتباه بإصابة سائقي الشاحنات بفيروس كورونا.

وأوضحت الجمارك السعودية أن ذلك يأتي تنفيذًا للأمر السامي الكريم القاضي بالموافقة على ما رآه مجلس الشؤون السياسية والأمنية، وذلك بمناسبة تخفيف تلك الإجراءات الاحترازية.

وعملت الجمارك السعودية منذ بدء تداعيات جائحة كورونا على تطبيق عدد من الضوابط والاحترازات على حركة الشحن في المنافذ البرية؛ لضبط الحركة التجارية على مستوى النقل البري تنفيذا لتوصيات اللجنة المعنية بدراسة التدابير المتخذة بشأن حركة الشحن في المنافذ البرية، وآليات ضبط الحركة التجارية ودخول قائدي شاحنات نقل البضائع للمملكة، والعابرين من خلالها إلى الدول الأخرى "الترانزيت".

وتمثلت تلك الضوابط التي جرى اتخاذها في إلزام المستوردين وشركات النقل بالإعداد والتجهيز لنقل سلعهم في المنافذ البرية، وذلك بتبديل السائقين، أو تبديل رؤوس الشاحنات عند نقل السلع في المنافذ البرية باستثناء الشاحنات التي تحمل السلع الأساسية، كالأغذية والأدوية والمستلزمات الطبية والإغاثية.

صحيفة سبق اﻹلكترونية

شبكة عيون الإخبارية