أخبار عاجلة

أسباب الصداع أثناء الصيام وطرق علاجه

أسباب الصداع أثناء الصيام وطرق علاجه أسباب الصداع أثناء الصيام وطرق علاجه

يعاني بعض الصائمين من الصداع المزمن  أثناء ساعات النهار، وذلك قد يكون بسبب قلة النوم أو نقص السكريات أو غيرها من المسببات.

ويؤكد استشاري التغذية العلاجية، أن الصداع أثناء الصيام، قد يكون فقد المياه والأملاح المعدنية المهمة لضغط الدم، ونقص نسبة السكر في الدم، وذلك نتيجة تناول وجبة مليئة بالسكريات في وقت السحور.

وقد يكون بسبب نقص نسبة الكافيين بالنسبة لمحبي القهوة، أو نقص نسبة النيكوتين بالنسبة للمدخنين، أو قلة تناول المرطبات الطبيعية، مثل البطيخ والخيار أثناء فترة الإفطار لذلك تشعر بالصداع والعصبية.

لذلك ينصح استشاري التغذية عدة نصائح لتجنب الصداع أثناء الصيام:

  1. يفضل تقليل الملح والمخللات بسبب تأثيرها على نقص المياه بالجسم.
  2. شرب كميات كبيرة من ما بين الإفطار والسحور وعلى فتراتٍ حتى لا يشعر الصائم بالعطش خلال ساعات النهار وبالتالي المعاناة من الصداع.
  3. كما يفضل الابتعاد عن أشعة الشمس خلال ساعات الصيام لعدم الشعور بالصداع وخاصة كبار السن.
  4. شرب المشروبات الرمضانية مثل التمر الهندي والكركديه دون إضافة السكر واستخدام مواد تحلية بديلة.
  5. يفضل أن تخلو وجبة السحور من المأكولات المملحة أو المأكولات التي تحتوي على بهارات حارة "شطة".
  6. يفضل عند تناول وجبة السحور أن تتضمن الفول والخضروات والفاكهة التي تحتوي على نسبة كبيرة من المياه مثل البطيخ "شريحة واحدة" والكنتالوب والموز "قطعة واحدة وتكون بديلًا للزبادي" والخيار والخس والجزر.
  7. يساعد أيضًا تناول مشروب الزنجبيل على تخفيف حدة الصداع في أثناء الصيام.
  8. يفضل عدم تناول الكثير من السكريات الموجودة في الحلويات الشرقية، والذي ينتج عنه ارتفاع ضغط الدم.

معلومات الكاتب

مدير تحرير المشرق نيوز، رئيس قسم الصحة بشبكة عيون الإخبارية

شبكة عيون الإخبارية