أخبار عاجلة

الخارجية الفرنسية: المهم أن يثمر الاتفاق الروسي التركي حول إدلب وقفا فعالا للقتال

الخارجية الفرنسية: المهم أن يثمر الاتفاق الروسي التركي حول إدلب وقفا فعالا للقتال الخارجية الفرنسية: المهم أن يثمر الاتفاق الروسي التركي حول إدلب وقفا فعالا للقتال

جي بي سي نيوز :- علقت وزارة الخارجية الفرنسية على توصل موسكو وأنقرة إلى اتفاق بشأن الوضع في محافظة إدلب السورية، أمس الخميس، مؤكدة ضرورة أن يؤدي هذا الاتفاق إلى وقف فوري وفعال للأعمال القتالية

وفي موجز صحفي، اليوم الجمعة، قال متحدث باسم الوزارة، ردا على سؤال وكالة "نوفوستي": "فرنسا وشركاؤها تأخذ في الاعتبار الاتفاق الذي عقد بين وتركيا أمس. المهم أن يؤدي هذا الاتفاق إلى وقف فوري وفعال للأعمال القتالية، على أن يكون وقفا مستداما وقابلا للتحقق".

وتابع: "نجدد دعوتنا إلى ضمان الاحترام الكامل للقانون الإنساني الدولي، وحماية المدنيين والوصول التام إلى المساعدات الإنسانية".

وأكد المتحدث أن فرنسا تحشد جهودها، على المستويين الوطني والأوروبي، لمنح المدنيين في منطقة إدلب مساعدات إنسانية مكثفة، مضيفا أن حوالي مليون من سكان هذه المنطقة نزحوا من منازلهم ويعيشون في ظروف بالغة الصعوبة.

وأسفرت المحادثات المطولة التي أجراها الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع نظيره التركي رجب طيب أردوغان، في موسكو، أمس الخميس، عن توقيع وثيقة تمثل ملحقا لمذكرة التفاهم الروسية التركية حول إدلب، والتي تم توقيعها في منتجع سوتشي الروسي في سبتمبر العام 2018.

ونصت الوثيقة على إجراءات عدة من شأنها وقف المواجهات التي اندلعت بين القوات الحكومية السورية ووحدات الجيش التركي في محافظة إدلب (شمال غربي سوريا)، في 27 فبراير الماضي.

المصدر: نوفوستي

جي بي سي نيوز

شبكة عيون الإخبارية