أخبار عاجلة

الأسواق تضع احتمالية 32% لخفض الفائدة الأمريكية في مارس

مباشر - سالي إسماعيل: زادت تكهنات المستثمرين اليوم الثلاثاء بقيام بنك الاحتياطي الفيدرالي بخفض معدلات الفائدة الأمريكية في اجتماعه المقبل، رغم تأكيد صناع السياسة عدم تحريك السياسة النقدية.

وبحسب أداة الفيدرالي التي تتبع العقود الآجلة "سي.إم.إيه"، فإن المستثمرين يضعون احتمالاً بنحو 32.1 بالمائة لخفض الفيدرالي معدل الفائدة في اجتماعه القادم بنحو 25 نقطة أساس (0.25 بالمائة)، وذلك في تمام الساعة 11:50 صباحاً بتوقيت جرينتش.

توقعات الأسواق لمعدلات الفائدة الأمريكية - (المصدر: أداة سي.إم.إيه)

وتعتبر هذه التوقعات مرتفعة نسبياً عند المقارنة مع احتمالات الخفض البالغة 6.6 بالمائة قبل 7 أيام فقط.

ومن المقرر أن يعقد بنك الاحتياطي الفيدرالي اجتماعه القادم يومي 17 و18 مارس/آذار المقبل.

وكان المركزي الأمريكي قد كشف في محضر اجتماعه الأخير أنه قد يُبقي معدلات الفائدة دون تغيير عند مستواها الحالي والذي يتراوح بين 1.50 إلى 1.75 بالمائة.

في حين تراجعت توقعات تثبيت الفائدة الأمريكية إلى 67.9 بالمائة بعد أن كانت تتجاوز 93 بالمائة قبل أسبوع مضى.

ورغم مخاوف الكورونا التي اجتاحت الولايات المتحدة كذلك، فإن مستشار البيت الأبيض الاقتصادي "لاري كودلو" صرح بأنه لا يتوقع قيام الفيدرالي بخفض الفائدة لحماية الأسواق من التأثير الذي قد ينجم عن الفيروس الصيني.

ويرى نائب رئيس الفيدرالي "ريتشارد كلاريدا" أن كورونا يشكل تهديداً كبيراً على النمو الاقتصادي لكن من غير المعروف مدى تأثيره كما يعتقد أن السياسة النقدية الحالية مناسبة حتى الآن.

مباشر (اقتصاد)

شبكة عيون الإخبارية