أخبار عاجلة

جيف بيزوس.. الرابح الأكبر بين المليارديرات في عهد ترامب

جيف بيزوس.. الرابح الأكبر بين المليارديرات في عهد ترامب جيف بيزوس.. الرابح الأكبر بين المليارديرات في عهد ترامب

مباشر - سالي إسماعيل: استطاع رجل الأعمال الأمريكي "جيف بيزوس" إضافة أموال إلى ثروته أكثر من أيّ ملياردير آخر منذ تولي الرئيس دونالد رئاسة الولايات المتحدة.

ولم تتمكن حقيقة الخلافات الواضحة بين بيزوس وترامب منذ بدء الحملة الرئاسية في يونيو/حزيران 2015، من منع مؤسس والرئيس التنفيذي لشركة أمازون من مراكمة ثروته.

واشتغلت الخلافات بين الطرفين مع حقيقة ملكية "بيزوس" لصحيفة واشنطن بوست، والتي هاجمت ترامب مراراً بسبب عدد من القضايا المحلية والخارجية.

وتبلغ ثروة مؤسس أمازون 37 مرة قدر ثروة ترامب، والذي أصبح أول رئيس ملياردير في تاريخ الولايات المتحدة عندما تولي المنصب في يناير/كانون الثاني من عام 2017.

وبحسب قائمة "فوربس" لأثرياء العالم، فإن بيزوس يشغل صدارة الترتيب على الصعيد العالمي بثروة قدرها 117.2 مليار دولار بنهاية تعاملات أمس الثلاثاء.

لكن الرئيس الأمريكي تبلغ ثروته 3.1 مليار دولار في نفس الفترة، ليحل في التريب رقم 829 بالقائمة.

وعندما تولي ترامب المنصب، فإن مؤسس أمازون كان يشغل الترتيب الثاني في قائمة فوربس لأغنى 400 ملياردير في الولايات المتحدة، يسبقه مؤسس مايكروسوفت "بيل جيتس"، والذي كان الشخص الأكثر ثراءً في البلاد منذ عام 1994.

لكن في عام 2018، تمكن بيزوس من تجاوز "جيتس" كأثرى ملياردير في الولايات المتحدة وفي العالم.

وشهد سهم شركة "أمازون" قفزة بنحو 130 بالمائة كما أضاف بيزوس حوالي 46 مليار دولار إلى ثروته منذ تولي ترامب المنصب في يناير/كانون الثاني عام 2017.

ويرجع ذلك بشكل كبير إلى ارتفاع مفاجئ في أعمال التجارة عبر الإنترنت وقسم خدمات أمازون ويب ومنصة الحوسبة السحابية.

ولا يزال "بيزوس" الملياردير الأكثر ثراءً حالياً حتى بعد تسوية تاريخية بشأن انفصاله عن زوجته "ماكنزي" والذي كلفه أسهم من شركة أمازون بقيمة 35 مليار دولار.

كما أن بيزوس يظل أيضاً أكبر الرابحين حتى الآن منذ تصعيد ترامب إلى البيت الأبيض.

وفي العام الأول للرئيس ترامب في المنصب، وصلت خدمة الاشتراكات المدفوعة في شركة أمازون، والتي توفر تسليم المنتجات في غضون يومين، إلى 100 مليون عضو حول العالم.

كما زادت مبيعات تجارة التجزئة والخدمات بنحو 33 بالمائة في أمريكا الشمالية و23 بالمائة في الأسواق الدولية، لتقفز الإيرادات إلى 160.4 مليار دولار.

وصعدت كذلك إيرادات خدمة أمازون ويب بنحو 43 بالمائة في عام 2017 لتصل إلى 17.5 مليار دولار.

وفي العام التالي، أي في 2018، بلغت مبيعات تجارة التجزئة والخدمات 207.2 مليار دولار بزيادة 29 بالمائة عن العام السابق له، فيما حققت خدمة أمازون ويب عوائد بنحو 25.7 مليار دولار بزيادة 47 بالمائة.

وبحلول وقت الإفصاح عن تقرير فوربس لأثرى 400 أمريكي حول العالم والذي نشر في أكتوبر/تشرين الأول عام 2018، فإن بيزوس قد ضاعف ثروته إلى 160 مليار دولار.

وفي العام الماضي، 2019، انفصل بيزوس عن زوجته لتحصل على ربع حصته في أسهم أمازون، ما قلص حصته في الشركة إلى 12 بالمائة، لكن أداء السهم جيداً، حيث شهد ارتفاعاً بنحو 20 بالمائة خلال العام الماضي.

وفي حين أن نتائج أعمال أمازون السنوية عن إجمالي عام 2019 لم يتم إعلانها حتى الآن، لكن الإفصاح الفصلي يظهر أن الشركة الأمريكية سجلت مبيعات بقيمة 168 مليار دولار في تجارة التجزئة والخدمات بزيادة 18 بالمائة عن العام السابق له.

كما شهد قطاع خدمة أمازون ويب زيادة 27 بالمائة في العام الماضي مسجلاً 25 مليار دولار.

مباشر (اقتصاد)