فرنسا تتوعد بإجراءات انتقامية رداً على التعريفات الأمريكية

فرنسا تتوعد بإجراءات انتقامية رداً على التعريفات الأمريكية فرنسا تتوعد بإجراءات انتقامية رداً على التعريفات الأمريكية

مباشر: قالت الفرنسية إن الاتحاد الأوروبي سوف يتخذ إجراءات انتقامية إذا تابعت الولايات المتحدة تهديدها بفرض تعريفات على منتجات فرنسية بقيمة 2.4 مليار دولار.

وقال وزير المالية الفرنسي "برونو لو ماير" في تعليقات مع محطة راديو كلاسيك الفرنسية، اليوم الثلاثاء: "ليس هذا السلوك الذي نتوقعه من الولايات المتحدة تجاه أحد حلفائها الرئيسيين فرنسا وبشكل عام أوروبا"، نقلاً عن وكالة بلومبرج.

وأضاف الوزير الفرنسي: "إذا كان هناك عقوبات أمريكية جديدة، فإن الاتحاد الأوروبي سيكون مستعداً للرد الانتقامي".

وكان مكتب الممثل التجاري الأمريكي أعلن بالأمس أنه سيتم فرض تعريفات عقابية تصل إلى 100 بالمائة على منتجات فرنسية تستوردها الولايات المتحدة بقيمة 2.4 مليار دولار.

ويأتي القرار الأمريكي بعدما تبين أن ضريبة الخدمات الرقمية التي تفرضها فرنسا تضر شركات التكنولوجيا الكبرى مثل جوجل وآبل وفيسبوك وأمازون.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اليوم على هامش قمة حلف الناتو إنه يعتزم فرض ضريبة على فرنسا كونها بدأت في فرض ضرائب على منتجات الآخرين.

وأكد وزير المالية الفرنسي أن العقوبات والإجراءات الانتقامية لا تمثل حلاً، كونها أمر سيء بالنسبة للعلاقات السياسية بين البلدين وكذلك النمو والتعافي الاقتصادي في كل مكان بالعالم.

وتابع: "نحن مستعدون لسحب الضريبة الوطنية الفرنسية بمجرد وجود حل".

وترى الحكومة الفرنسية أنه من الضروري إصلاح قواعد الضرائب كون متوسط ​​معدل الضريبة للشركات الرقمية في الاتحاد الأوروبي يبلغ 9.5 بالمائة فقط مقارنة بنسبة 23.2 بالمائة للشركات الأخرى.

مباشر (اقتصاد)