أخبار عاجلة

ترامب يمتدح العلاقة مع تركيا ويؤكد: لم أتخلّ عن الأكراد

ترامب يمتدح العلاقة مع تركيا ويؤكد: لم أتخلّ عن الأكراد ترامب يمتدح العلاقة مع تركيا ويؤكد: لم أتخلّ عن الأكراد

جي بي سي نيوز :- جدد الرئيس الأمريكي دونالد الثلاثاء الدفاع عن قراره الخاص بسحب قواته من شرق سوريا، مؤكدا في ذات الوقت أن هذا الانسحاب لا يعني تخليا عن المقاتلين الأكراد.

وفي تغريدات نشرها على حسابه في تويتر، أعلن ترامب،"يمكننا بدء عملية الانسحاب من سوريا، إلا أننا لم نتخل عن الأكراد بأي شكل من الأشكال، الذين يمثلون شعبا خاصا ومقاتلين ممتازين".

وفي المقابل امتدح ترامب العلاقات مع تركيا وأعلن عن زيارة للرئيس رجب طيب أردوغان إلى البيت الأبيض في الـ13 من الشهر المقبل.

وقال ترامب: "على نحو مشابه، كانت علاقاتنا مع تركيا، شريكنا في الناتو والتجارة، جيدة جدا. ويقيم في تركيا عدد كبير من السكان الأكراد، وهي تفهم جيدا أنه على الرغم من أننا أبقينا 50 جنديا في هذا الجزء من سوريا، وعلى الرغم من أنه تم نقلهم من المنطقة، إلا أن أي عمليات قتالية غير مبررة وغير ضرورية من قبل تركيا ستؤدي إلى تداعيات مدمرة بالنسبة إلى اقتصادها وعملتها الوطنية الهشة جدا".

وقال إن بلاده "تدعم الأكراد ماليا ومن خلال الأسلحة!".

واستذكر ترامب حادثة إطلاق تركيا سراح القس الأمريكي برونسون بناء على طلبه، مضيفا أن "تركيا عضو مهم وجيد في حلف الناتو ولبرئيس التركي سيحل ضيفا علي في الثالث عشر من الشهر المقبل",وفق عربي 21.

وأضاف أن "الكثير من الناس ينسون أن تركيا شريك تجاري كبير للولايات المتحدة، وفي الواقع، إنهم يصنعون هيكل الفولاذ الهيكلي لطائراتنا الـ F-35"، مضيفا: "تركيا كانت جيدة في التعامل معنا، وساعدتني في إنقاذ العديد من الأرواح في محافظة إدلب".

جي بي سي نيوز