أخبار عاجلة

"السيسي في قمة العشرين"....اليابان: الرئيس المصري سيمثل 50 دولة إفريقية في القمة...وخبراء: مشاركة مصر انعكاس لقوة اقتصادها

"السيسي في قمة العشرين"....اليابان: الرئيس المصري سيمثل 50 دولة إفريقية في القمة...وخبراء: مشاركة مصر انعكاس لقوة اقتصادها "السيسي في قمة العشرين"....اليابان: الرئيس المصري سيمثل 50 دولة إفريقية في القمة...وخبراء: مشاركة مصر انعكاس لقوة اقتصادها

اعداد محمد بشاري

صرح السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الرئيس عبدالفتاح ، يغادر اليوم متوجهًا إلى اليابان للمشاركة في قمة مجموعة العشرين. وأضاف أن زيارة الرئيس عبدالفتاح السيسي لليابان ومشاركته في القمة تأتي تلبية لدعوة شينزو آبي، رئيس الوزراء الياباني.

ومن جانبه، قال السفير اليابانى بالقاهرة، ماساكى نوكى، إن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي فى قمة العشرين مهمة للغاية لأن أفريقيا مهمة، ودُعى إلى القمة بصفته رئيسا للاتحاد الأفريقى، ونتوقع منه مشاركة فعالة، لأنه سيمثل 50 دولة أفريقية، وسيساهم فى إيصال الصوت الأفريقى عبر هذه القمة.

وأوضح السفير أن مشاركة أفريقيا مهمة فى هذه القمة، لأن هناك سببا اقتصاديا، حيث نما الوعى العالمى بشأن الدول النامية التى يكون لديها فرص كبيرة للطلب والنمو، لاسيما مع جمود النمو فى الدول المتقدمة. وأفريقيا بشكل خاص مهمة للغاية لتعزيز النمو الاقتصاد العالمى.

وتابع قائلا إن وجود فى هذا المحفل العالمى تمثيلا عن إفريقيا مرحب به. كما سيكون هناك بعض المناقشات الثنائية على هامش القمتين المتوقعتين، بين مصر واليابان لدفع العلاقات قدما.

فيما توقع المهندس إبراهيم العربي، رئيس مجلس الأعمال المصري الياباني، أن مشاركة مصر في فعاليات قمة مجموعة العشرين المقرر تنظيمها باليابان فى 28 من يونيو الجاري، تحقق انعكاسًا إيجابيًا كبيرًا على العلاقات الاقتصادية المصرية الخارجية وخاصة مع المستثمرين اليابانيين.

ونوه "العربى" إلى أن مشاركة الرئيس عبد الفتاح السيسي في هذه الفعاليات سيكون لها طابع خاص ومردود إيجابي على العلاقات الاستثمارية بين مصر ومختلف الدول الخارجية، وبالتحديد مع اليابان في ظل وجود استثمارات يابانية فعلية في السوق المحلي، وهذا يعني أن أكبر قيادة في مصر تشجع الاستثمار مما يعطي انطباعًا طيبًا عن الاستثمار في السوق المصري في ظل توافر العديد من الفرص الاستثمارية المختلفة في مشروعات قومية ضخمة، وهذا يشير إلى أن الفترة القادمة ستشهد توسعات في الاستثمارات اليابانية الموجودة في مصر بجانب جذب استثمارات جديدة في مشروعات مختلفة.

الموجز