أخبار عاجلة

تحليل..تحسن أسعار النفط يدعم موازنة السعودية وعوائدها البترولية بالربع الأول

السيد جمال:

الرياض – مباشر: حققت المملكة العربية مكاسب كبيرة خلال الربع الأول من العام الجاري من الزيادة الملحوظة في النفط عالميا بعد تراجعها بنهاية العام 2018، مما انعكس بالإيجاب على العوائد النفطية المحققة خلال تلك الفترة، ودعم إيرادات النفطية والتي دعمت بدورها تحقيق فائض بالموازنة.

ووفقا لإحصائية لـ"مباشر"، تستند لبيانات رسمية، ارتفعت عوائد صادرات المملكة البترولية بنسبة 2.3 بالمائة خلال الربع الأول من عام 2019، بزيادة بلغت قيمتها 4.379 مليار ريال.

وبلغت قيمة حصيلة الصادرات البترولية السعودية 192.03 مليار ريال خلال الربع الأول من العام الجاري، مقارنة بـ 187.65 مليار ريال في الربع المماثل من العام 2018.

وترجع تلك الزيادة بفضل ارتفاع أسعار النفط عالميا بالربع الأول من العام 2019 بنسبة وصلت إلى 27.1 بالمائة؛ مقارنة بسعر البرميل بنهاية عام 2018، والتي وصلت إلى 14.59 دولارا في البرميل الواحد.

وسجل سعر برميل النفط بنهاية شهر مارس/أذار – نهاية الربع الأول - من العام الجاري 68.39 دولارا للبرميل، ارتفاعا من 53.80 دولارا للبرميل بنهاية شهر ديسمبر/كانون الأول – نهاية 2018 – من العام الماضي.

ودفع ارتفاع أسعار النفط عالميا للارتفاع خلال تلك الفترة عدة عوامل؛ أبرزها العقوبات الأمريكية على إيران، والأحداث التي شهدتها المنطقة ولاسيما على مستوى دول الخليج وهجوم الحوثيين على حقول نفطية، إلى جانب تزايد حدة التوترات التجارية بين الصين وأمريكا.

وبلغت حصيلة السعودية من الصادرات البترولية – صادرات الخام والمنتجات البترولية – خلال شهر يناير/أيار من عام 2019 نحو 66.51 مليار ريال، مقارنة بـ 66.2 مليار ريال في الشهر المماثل من العام الماضي، بزيادة نسبتها 314 مليون ريال، أي بارتفاع نسبته 0.47 بالمائة.

وكان سعر برميل النفط شهد ارتفاعا لمستوى 61.89 دولار في يناير/كانون الأول من عام 2019 ارتفاعا من 53.80 دولار في الشهر السابق، بارتفاع نسبته 15.04 بالمائة.

وسجلت إيرادات المملكة النفطية 59.367 مليار ريال خلال شهر فبراير/شباط، مقارنة بـ 59.262 مليار ريال في الشهر المقابل من العام 2018، بارتفاع 105 ملايين ريال، بزيادة طفيفة بلغت نسبته 0.2 بالمائة.

وتراجعت إيرادات المملكة النفطية خلال فبراير/شباط 2019 على أساس شهري رغم ارتفاع سعر برميل النفط لمستوى 66.03 دولارا.

وخلال مارس/أذار، ارتفع عوائد الصادرات إلى مستوى 66.148 مليار ريال، مقابل 62.188 مليار ريال بالشهر المقابل من العام 2018، بزيادة نسبتها 6.4 بالمائة، تعادل 3.96 بالمائة، وذلك بدعم من مواصلة أسعار النفط ارتفاعها لمستوى 68.39 دولارا.

نمو العوائد النفطية رغم تراجع الكميات المصدرة

وتمكنت المملكة العربية السعودية من زيادة حصيلتها النفطية في الربع الأول من العام الجاري رغم انخفاض الكميات المصدرة خلال تلك الفترة، ويأتي ذلك بدعم من ارتفاع الأسعار.

ووصل إجمالي الكميات التي صدرتها المملكة من الخام والمنتجات النفطية بالربع الأول من العام الجاري نحو 778.26 مليون برميل، مقارنة بكميات مصدرة بحوالي 815.63 مليون برميل بالربع الأول من العام 2018، وفقا لحسابات "مباشر" التي تستند للبيانات الصادرة عن مبادرة البيانات المشتركة للدول المنتجة للنفط "جودي".

وقلصت السعودية صادراتها من النفط بنحو 4.6 بالمائة في الربع الأول من العام 2019 على أساس سنوي، بما يعادل 37.37 مليون برميل من النفط.

وسجل شهر فبراير/شباط أدنى مستوى في حجم الكميات المصدرة للمملكة من النفط الخام بواقع 236.26 مليون برميل، مقارنة بـ 259.03 مليون برميل في الشهر المماثل من العام الماضي، بتراجع بلغ 22.7 مليون برميل، بنسبة انخفاض 8.8 بالمائة.

وعلى مستوى الكميات المصدرة يوميا خلال الربع الأول، شهدت تصدير 8.87 مليون برميل يوميا من النفط السعودي خلال يناير/كانون الثاني من 2019؛ بواقع 7.254 مليون برميل يوميا من الخام، و1.616 مليون برميل من المنتجات النفطية.

وانخفضت خلال فبراير/شباط إلى 8.438 مليون برميل يوميا؛ بواقع 6.977 مليون برميل يوميا من الخام، و1.461 مليون برميل يوميا من المنتجات النفطية، ولكنها شهدت ارتفاعا خلال مارس/أذار لتصل لمستوى 8.614 مليون برميل يوميا، بواقع 7.141 مليون برميل من الخام و1.473 مليون برميل من المنتجات النفطية.

انعكاس إيجابي على موازنة المملكة

وكان لارتفاع حصيلة صادرات السعودية البترولية بالربع الأول من العام 2019 أثرا إيجابيا على الإيرادات النفطية الحكومية؛ والتي سجلت ارتفاعا سنويا بلغت نسبته 48 بالمائة.

وكشفت وزارة المالية السعودية، أن المؤشرات المالية لأداء الميزانية العامة للدولة للربع الأول من السنة المالية 1440/1441هـ (2019)، أظهرت زيادة الإيرادات النفطية لتبلغ 169.087 مليار ريال، مقارنة بـ113.947 مليار ريال للربع المماثل من العام 2018.

ومع زيادة إيرادات الحكومة النفطية خلال الربع الأول من العام الجاري، أعلنت وزارة المالية تحقيق فائض بالميزانية بأكثر من 27.8 مليار ريال.

ترشيحات:

السعودية تبدأ تطبيق الضريبة الانتقائية على المشروبات المحلاة..ديسمبر المقبل

"ساما": تمديد ساعات عمل البنوك بأماكن تجمع الحجاج

مسؤول: السعودية تمتلك ثالث أكبر احتياطي عالمي من الدولار

إيرادات أرامكو السعودية تقفز لـ355.9 مليار دولار خلال 2018

بعد استهداف مطار أبها الدولي..تعليق من هيئة الطيران المدني السعودي

"تحالف دعم الشرعية": استهداف "حوثي" لمطار أبها السعودي

"ساما" تسمح لـ14 شركة للعمل في الخدمات المالية المبتكرة بالمملكة

مباشر (اقتصاد)